تجددت الاحتجاجات المناهضة للحكومة الإيرانية في طهران ومدن أخرى من البلاد لليوم الخامس على التوالي، فيما أكدت السلطات مقتل شرطي على يد متظاهر في مدينة نجف آباد.

وفي أول إعلان رسمي عن سقوط قتلى من قوات الأمن خلال موجة الاحتجاجات، التي تعم إيران، نقلت وكالات أنباء إيرانية أن شرطيا لقي مصرعه فيما أصيب 3 آخرون جراء إطلاق الرصاص من قبل أحد المتظاهرين في مدينة نجف آباد في محافظة أصفهان، موضحة أن المتظاهر استخدم بندقية صيد في هجومه.

كما تحدثت وكالة “مهر” الإيرانية الموالية للحكومة، لاحقا، عن مقتل عنصرين من وحدات “الباسيج” على أيدي محتجين في المدينة ذاتها.

والباسيج قوات تعبئة شبه عسكرية غير دورية تتكون من متطوعين مدنيين وتخضع لإدارة الحرس الثوري الإيراني.

وتمثل الباسيج قوات تعبئة فقراء مستضعفين شبه عسكرية تتكون من متطوعين مدنيين ذكورا وإناثا، وتخضع لإدارة الحرس الثوري الإيراني.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.