قال مسؤولون أفغان، إن هجمات مسلحي طالبان التي استهدفت عددا من نقاط التفتيش في إقليمي أورزجان (جنوب) وباكتيا (شرق)، أسفرت عن مقتل ما لايقل عن 30 عنصرا من أفراد قوات الأمن.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع محمد رادمانيش، إن ما لايقل عن 27 جنديا قتلوا في اشتباكات بإقليم أوروزجان عقب قيام مسلحي طالبان بمهاجمة مواقعهم.

وأضاف أن الاشتباكات التي وقعت في منطقة شارشينو بالإقليم خلال اليومين الماضيين، أسفرت عن إصابة ما لايقل عن 3 آخرين مشيرا إلى أن نحو 60 من مقاتلي طالبان قتلوا في الاشتباكات.

ومن ناحية أخرى، قال المتحدث باسم حاكم إقليم باكتيا عبد الله هاسرات إن 3 من رجال الشرطة قتلوا في هجمات طالبان بمنطقة أحمد خيل.

وأفاد بأن حوالي 30 من مسلحي طالبان قتلوا في الاشتباكات وأصيب 35 آخرون.

ولم يعلق مسلحو طالبان بعد على حجم الخسائر البشرية المعلنة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.