قال ملك إسبانيا فيليبي السادس، في خطاب بحفل توزيع جوائز أميرة أستورياس، إن كتالونيا جزء من إسبانيا الحديثة وستظل كذلك.

 

وأضاف فيليبي السادس “إن إسبانيا القرن الـ21، التي تعتبر كتالونيا جزءا أساسيا منها وستظل كذلك، فخورة بانتمائها إلى الواقع الديمقراطي العظيم الذي تشكله أوروبا”.

 

وتابع الملك الإسباني في إشارة إلى كتالونيا: “إسبانيا سترد على محاولة الانفصال غير المقبولة بطرق ديمقراطية ودستورية”.

 

وأكد فيليبي السادس أن “إسبانيا تواجه محاولة انفصال غير مقبولة.. وستتصدى لها من خلال مؤسساتها الديمقراطية الشرعية”، مشيرا إلى أن البلاد ستتعامل ضمن حدود الدستور والالتزام بقيم ومبادئ الديمقراطية البرلمانية التي تعيشها مدريد منذ 39 عاما.

 

وجاءت كلمة الملك فيليبي عشية اجتماع للحكومة سيتم فيه تفعيل المادة 155 من الدستور في خطوة غير مسبوقة ستسمح لمدريد بتعليق الحكم الذاتي لكتالونيا لمنع محاولتها الانفصالية.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.