أعلنت حكومة بنغلادش أن ميانمار تقوم منذ 3 أيام بزرع ألغام أرضية على مسافة قريبة من حدودها، مؤكدة أنها علمت بالأمر من خلال أدلة تصويرية وأفراد مراقبة.

ورجحت حكومة بنغلادش أن يكون هدف ميانمار من الخطوة، الحيلولة دون عودة مسلمي الروهينغا، الذين فروا من العنف إلى بنغلادش.
وأكدت سلطات بنغلادش أنها ستتقدم باحتجاج رسمي على زرع الألغام الأرضية.
وقال مصدر بحكومة بنغلادش “إن سلطات ميانمار وضعت الألغام الأرضية في أراضيهم على امتداد سياج الأسلاك الشائكة” بين سلسلة من الأعمدة الحدودية، مشيرا إلى أن بنغلادش علمت بأمر الألغام في الأساس من خلال أدلة تصويرية وأفراد مراقبة.

وأضاف: “رصدنا 3 أو 4 مجموعات تعمل بالقرب من سياج الأسلاك الشائكة وتضع شيئا على الأرض (…) تأكدنا بعد ذلك من خلال مراقبينا بأنهم كانوا يضعون ألغاما أرضية”.

ولم يوضح المصدر ما إذا كانت المجموعات ترتدي زيا رسميا، لكنه أضاف أنه واثق بأنهم ليسوا من مسلحي الروهينغا، وفقا لوكالة “رويترز”.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here