أدان رئيس وزراء حكومة إقليم كوردستان، نيجيرفان البارزاني، اليوم الإثنين، أحداث العنف التي وقعت لية امس الأحد، مشيرا بأنه ” لن نسمح بأي شكل من الاشكال بأن يكون هناك مكان للعنف بيننا، وهذه الاعمال غير شرعية، وغير قانونية”.

وقال نيجيرفان البارزاني، عبر مواقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك”، “ان من تبثت مسؤوليته بالضلوع بأحداث يوم امس سيتم التعامل معهم وفق القانون، ولن نسمح بأي شكل من الاشكال بأن يكون هناك مكان للعنف بيننا، وهذه الاعمال غير شرعية، وغير قانونية”.

واضاف، “ان حل الأزمات الحالية هي مسألة ليست سهلة، ولكن اعمال العنف والانقسام الذي حدث في ليلة يوم امس يصب في مصلحة اعدائنا”.

واشار رئيس حكومة إقليم كوردستان، بأن “هناك بعض الاشخاص في الداخل والخارج يريدون تقسيمنا، وما يجعلنا موحدين هو ان الكوردستانيون اكبر من يكون هؤلاء سبباً في تقسيمهم، لذلك ادعو الكوردستانيين الوطنيين بأن يكونوا صفا واحداً، فهناك طريق جديد أمامنا”.

واردف نيجيرفان البارزاني، “اذا انقسم البيت الواحد فمن الصعب ان يعود كما كان، نحن لسنا بحاجة الى التقسيم، ويجب ان لا نسمح بالخوض في النزاعات الداخلية، التي قد تؤدي بنا للإنهيار، مثلما يتمنى لنا ذلك بعض الاشخاص، فنحن اكبر واقوى من ذلك، ولنبقى سوية بالقوة نفسها”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.