حذرت أمانة بغداد، الجمعة، المواطنين من أخطار “مميتة” قد يتعرضون لها خلال هطول الأمطار، ودعتهم إلى الابتعاد عن أبراج الطاقة الكهربائية وأسلاك المولدات.

وأعلنت الأمانة في بيان استنفارها الكامل لملاكاتها الخدمية لتصريف مياه الأمطار التي تهطل بغزارة على مدينة بغداد منذ ليلة أمس الخميس.

ودعت المواطنين إلى “التعاون مع الملاكات الخدمية وفسح المجال أمامها لتسريع عملية تصريف مياه الأمطار”، مؤكدة على “أهمية الابتعاد عن أبراج وخطوط نقل الطاقة الكهربائية وأسلاك المولدات الأهلية منعا لحدوث الصعقات الكهربائية أثناء هطول الأمطار”.

وأضافت أنه “تم تشكيل غرفة عمليات، برئاسة أمينة بغداد وتضم في عضويتها الوكيلين الفني والبلدي وعدد من المديرين المعنيين، وباشرت عملها منذ مساء أمس الخميس؛ للإشراف على عمليات تصريف مياه الأمطار عبر الشبكات والخطوط الناقلة المنتشرة في عموم مناطق العاصمة بغداد ومتابعة جهود وأعمال الدوائر البلدية ودائرة مجاري بغداد في هذا الإطار”.

وذكرت الأمانة أن “دوائر البلدية الأربع عشرة في جانبي الكرخ والرصافة استنفرت جميع آلياتها التخصصية وملاكاتها البشرية، والتواجد الميداني لمديريها العامين ومعاونيهم والعاملين بمعيتهم لتصريف مياه الأمطار التي تهطل بغزارة على مدينة بغداد منذ ليلة أمس الخميس، وضمان سرعة السيطرة عليها ونقلها بشكل آني عبر الشبكات والخطوط الناقلة”.

ونوهت إلى “ترشيد استهلاك الماء الصافي وتقنينه وفقا للحاجة الفعلية”، مشيرة إلى أن “زيادة استهلاك الماء الصافي إلى جانب كميات الأمطار الغزيرة تشكل ضغطا كبيرا على خطوط وشبكات الصرف الصحي”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here