أعلن الرئيس الفرنسي، فرنسوا هولاند ، أنه سيصوت في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية في 7 أيار/مايو لمرشح الوسط إيمانويل ماكرون ، معتبراً أن مرشحة اليمين المتطرف مارين لوبان ، تشكل “مجازفة” بالنسبة لمستقبل البلاد.

وقال هولاند، غداة الدورة الأولى من الاقتراع، إن “حضور اليمينال متطرف يعرض بلدنا مجدداً للخطر. وإزاء هذه المجازفة، لا بد من التعبئة ومن الوضوح في الخيار. من جانبي سأصوت لإيمانويل ماكرون”.

من جهة أخرى، شنت لوبان هجوماً لاذعاً على منافسها ماكرون، بعد يوم من وصول الاثنين إلى الجولة الثانية من انتخابات الرئاسة المقررة في السابع من أيار/مايو، واصفة إياه بأنه “ضعيف” في مواجهة الإرهاب.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here