أعلنت وزارة الدفاع البلجيكية، اليوم الثلاثاء، عن عودة أربع طائرات من طراز “إف-16″، إلى أماكن تمركزها بعد مشاركتها في عمليات التحالف ضد تنظيم “داعش”.

وجاء في تغريدة لوزارة الدفاع على موقع “تويتر”: “عودة مقاتلات “إف-16” إلى بلجيكا، بعد أن أمضت آخر 18 شهراً في الأردن، كجزء من بعثة دولية ضد المجموعات الإرهابية في العراق.”وهبطت المقاتلات في قاعدة القوات الجوية البلجيكية كلين- بروجيل، في مقاطعة ليمبورغ في فلاندرز.
هذا وتوجهت ست طائرات بلجيكية من طراز “إف-16″، إلى الشرق الأوسط في 27 حزيران/ يونيو 2016، للمشاركة في عملية “صقر الصحراء” لدعم التحالف الدولي. وحلت القوات الجوية البلجيكية، محل الوحدة الهولندية، التي كانت قد شاركت سابقا في التحالف لمدة عام واحد.

وكان من المفترض أن تنتهي البعثة البلجيكية في حزيران/ يونيو 2017، ولكن تم تمديد اشتراك أربع مقاتلات منها لمدة ستة أشهر بناء على طلب من هولندا والتحالف الدولي.

وتشارك بلجيكا وهولندا في أعمال التحالف الدولي. وقد اتخذ قرار مواصلة مشاركة المقاتلات البلجيكية في الحرب ضد الإرهابيين على خلفية الهجمات الإرهابية التي وقعت في بروكسل في آذار/ مارس 2016، التي أعلن “داعش” مسؤوليته عنها. وراح ضحية هذه الهجمات 32 شخصا، وأصيب 340 آخرون.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.