اكد مدير ناحية العظيم في محافظة ديالى عبد الجبار العبيدي أن 30 الف دونم من محصول الحنطة في خطر بسبب اجراءات دائرة الكهرباء، فيما دعا الى تدخل عاجل يمنع اكبر كارثة زراعية في الناحية.
وقال العبيدي ان “مفارز الكهرباء قامت بقطع الطاقة عن عشرات المضخات الزراعية داخل ناحية العظيم بذريعة مديونية اصحابها للكهرباء ببالغ تصل الى الملايين لكل فلاح رغم ان اغلبهم كان نازح وعاد قبل فترة وجيزة الى قريته”، متسائلا “كيف تم احتساب صرف الطاقة وكيف وصلت الى ملايين الدنانير خلال فترة وجيزة”.
واضاف العبيدي، ان “30 الف دونم من الحنطة في خطر اذا لم يجري تشغيل المضخات وتامين سقي المزروعات او مايعرف بالفطام”، لافتا الى ان “كارثة زراعية تلوح بالافق اذا ما استمر الاوضاع على حالها ولم تعيد الكهرباء الطاقة لتشغيل المضخات الزراعية”.
ودعا العبيدي، ادارة ومجلس ديالى الى “تدخل عاجل لمنع انهيار قطاع الزراعة في العظيم والعمل على اجراء تحقيق موسع في ملف فواتير الكهرباء المبالغ بها لمزارعي الناحية”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here