اخبار العرب والعالم

اجلاء الكويت لرعاياها من ايران

قررت السلطات في الكويت إجلاء رعاياها من إيران، بعد إعلان طهران، اليوم السبت، وفاة خامس حالة إصابة بفيروس “كورونا” المستجد وإصابة العشرات.

وأعلنت الإدارة العامة للطيران المدني في الكويت، وصول أول رحلة جوية ضمن عملية إجلاء المواطنين الكويتيين المتواجدين في إيران، إثر تسجيل حالات إصابة مؤكدة ووفيات بفيروس “كورونا” المستجد هناك.

وقال المدير العام للإدارة، عبد العزيز الفوزان، إن أول رحلة من أصل 5 رحلات خصصت لتنفيذ عملية الإجلاء، قد وصلت إلى مطار الكويت الدولي “مبنى الشيخ سعد – تي 3” على الساعة السادسة من مساء السبت، وعلى متنها 130 راكبا.

وأشار الفوزان إلى أن الرحلة تمت بعد إعلان الطيران المدني وقف جميع الرحلات المغادرة إلى إيران والقادمة منها، بناء على تعليمات وزارة الصحة.

وأوضح المسؤول الكويتي أن التعاون مستمر مع الجهات الحكومية ممثلة في وزارات الخارجية والصحة والداخلية، لاستكمال عملية الإجلاء بالتنسيق مع الخطوط الجوية الكويتية.

بدورها، أعلنت الخطوط الكويتية، في بيان، تشغيل رحلات خاصة لإجلاء ما يزيد عن 700 مواطن من مدينة مشهد الإيرانية، بعد توقف الرحلات المنتظمة من وإلى إيران.

وأكدت “الكويتية” استعدادها لتلبية أي تكليفات من الجهات المسؤولة لإجلاء المزيد من المسافرين كلما دعت الحاجة.

تعلن الخطوط الجوية الكويتية أنها وبالتنسيق مع كل من وزارة الخارجية ووزارة الصحة العامة والإدارة العامة للطيران المدني، قد بدأت وستستكمل اليوم السبت الموافق ٢٠٢٠/٢/٢٢ تشغيل عدد من الرحلات الخاصة لإجلاء ما يزيد عن ٧٠٠ مسافر من مدينة مشهد الإيرانية بعد توقف الرحلات المنتظمة إلى -١

ومن مدن جمهورية إيران الإسلامية، كما أنها ستلبي أي تكليف لها من الجهات المسؤولة لإجلاء المزيد من المسافرين كلما دعت الحاجة لذلك تأمينًا لعودتهم سالمين إلى أرض الوطن.
آملين السلامة للجميع.

جدير بالذكر أن الخطوط الجوية الكويتية، أعلنت وقف جميع رحلاتها الجوية من وإلى إيران حتى إشعار آخر، بعد اكتشاف عدد من الإصابات وحالات وفاة بـ”كورونا”، علما أن عدد الوفيات في إيران جراء الفيروس، ارتفع إلى 5 حالات، اليوم السبت، فيما سجلت عدة إصابات أخرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى