اخبار العرب والعالم

احتراق السفارة الروسية لدى بيروت

أعلنت السفارة الروسية لدى بيروت صباح الخميس أن قنبلتي غاز مسيل للدموع انفجرتا داخل حرمها، أثناء تفريق قوات الأمن اللبنانية مظاهرات ضد السلطات.

وقال مستشار السفارة الروسية، فياتشيسلاف مقصودوف “قنبلتان سقطتا داخل منطقتنا، ولم يصب أحد من بين الموظفين أو أفراد عائلاتهم”.

وأشار مقصودوف الى تعزيز حرس البعثة الدبلوماسية على خلفية الاشتباكات التي شهدها شارع مار إلياس بين قوات الأمن والمحتجين.

واستخدمت الشرطة اللبنانية، مساء الأربعاء، الغاز المسيل للدموع لتفريق مجموعة متظاهرين احتشدوا في شارع مار إلياس بالقرب من السفارة الروسية لدى بيروت.

وطالب المتظاهرون بالإفراج عن نشطاء اعتقلوا سابقا على خلفية مشاركتهم في الاحتجاجات، ويتواجدون حاليا في مقر لقوات الدرك عند المدخل إلى شارع مار إلياس.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق