امن

استقالة رئيس اركان الجيش الاسباني الذي زار العراق

قدم رئيس أركان الجيش الإسباني الجنرال ميغيل أنخيل فيلارويا استقالته، السبت، بعدما اتهم بتجاهل البروتوكول لتلقي اللقاح المضاد لكوفيد-19، وفق ما أعلنت هيئة الأركان في بيان.

 

وأورد البيان “بهدف الحفاظ على صورة القوات المسلحة، قدم الجنرال فيلارويا استقالته اليوم إلى وزيرة الدفاع”، فيما أفاد مصدر في هيئة الأركان بأن وزيرة الدفاع مارغاريتا روبليس قبلت الاستقالة، وفق فرانس برس.

سافر رئيس أركان الدفاع (جماد) ، الجنرال ميغيل أنخيل فيلارويا ، إلى العراق في شباط 2020ء في أول رحلة له في مهمة دولية منذ تعيينه في المنصب في يناير الماضي. وتأتي زيارة الجنرال فيلارويا للعراق في وقت يتسم بعدم اليقين بشأن المهمة بعد حلقة التوترات التي تورطت فيها الولايات المتحدة وإيران ، أولاً باغتيال الجنرال الإيراني قاسم سليماني في هجوم أمريكي ورد إيران بالإطلاق. صواريخ على قواعد عراقية بأفراد أمريكيين. وأدى تصعيد التوتر هذا إلى شل المهمة التدريبية للقوات المحلية التي نزح فيها الجيش

وأثار تلقيح عسكريين ومسؤولين سياسيين في إسبانيا ضد كوفيد-19 رغم أنهم ليسوا من فئات الأولوية جدلا واسعا في البلاد أدى خصوصا إلى إقالة ضابط كبير الجمعة.

 

وأقال وزير الداخلية مساء الجمعة بمفعول فوري ضابطا كبيرا برتبة لفتنانت كولونيل وهو مسؤول ارتباط الحرس المدني بهيئة أركان الجيش، كما أعلن ناطق باسم هذه الوزارة لوكالة فرانس برس السبت.

 

وأقيل الضابط الرفيع المستوى إثر تقرير داخلي خلص إلى أنه تلقى اللقاح بدون أن يكون من الفئات التي تعطى الأولوية، في بلد يخصص حاليا أكثر من مليون جرعة بشكل أولوي للطاقم الطبي ونزلاء دور المسنين.

 

وتلقى عناصر آخرون من هيئة الأركان جرعة من اللقاح ويمكن أن تتقرر إقالات أخرى كما قالت وزيرة الدفاع مارغاريتا روبلس الجمعة مشيرة إلى أنها تنتظر تقريرا في هذا الصدد.

 

وندد حزب بوديموس اليساري المتشدد، المشارك في الحكومة الاسبانية إلى جانب الاشتراكيين، بـ “الفساد” في إدارة اللقاحات.

 

وتعد إسبانيا من الدول الأكثر تضررا بالوباء في أوروبا مع أكثر من 55 ألف وفاة وحوالى 2.5 مليون إصابة بحسب الأرقام الرسمية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى