رفض المشرعون البريطانيون الخروج من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق في أي حال من الأحوال، وذلك في تصويت غير ملزم سيزيد الضغط على رئيسة الوزراء تيريزا ماي لاستبعاد ذلك الخيار.

وصوت المشرعون بأغلبية 312 مقابل 308 لصالح تعديل طرحته مجموعة من المشرعين يطالب الحكومة باستبعاد الخروج دون اتفاق.

وعلى إثر التصويت، أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي في كلمة لها، أن بريكست قد يؤجل لفترة طويلة إذا لم يوافق النواب على الاتفاق الذي توصلت إليه مع بروكسل في الأيام المقبلة.

وأضافت أن الموافقة ستعني “تمديداً تقنياً قصيراً ومحدوداً”، وما عدا ذلك، “ستكون هناك حاجة لتمديد أطول بكثير”، بعد موعد 29 آذار/مارس المحدد مبدئياً للانفصال.

إلى ذلك، اقترحت تصويتا جديدا على اتفاق بريكست بحلول 20 آذار/مارس.

وفي التفاصيل، ستعرض ماي الخميس على البرلمان مذكرة تقترح تنظيم تصويت جديد على اتفاق الخروج من الاتحاد الاوروبي بحلول 20 آذار/مارس، بحسب ما أعلنت الحكومة البريطانية

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.