اقتصاد

السماح للشاحنات الأردنیة والعراقیة الفارغة بالدخول بلا تصریح والكناني يعلن وانباء عن استقالة السهيل

تقرر السماح للشاحنات الأردنیة والعراقیة الفارغة بالدخول بلا تصریح لتمكینھا من نقل البضائع إلى مقاصدھا النھائیة في أراضي الطرفین

وقال رئيس لجنة الاقتصاد والاستثمار العراقية النائب حسن الكناني، إن مشروع نقل النفط العراقي عبر مد أنبوب نفط يبدأ القسم الأول منه بمدينة البصرة جنوب العراق إلى مدينة حديثة غرب العراق وبطاقة 3.350 مليون متر مكعب يوميا.

وأوضح الكناني خلال كلمة له بالملتقى البرلماني الأردني العراقي “نحو آفاق رحبة للتكامل الاقتصادي”، أن القسم الثاني يقع داخل أراضي المملكة بمصفى الزرقاء وبطاقة 150 ألف برميل يوميا وهو ما يمثل حاجة الأردن اليومية.

وأشار إلى أن عوائد المشروع ستصل إلى 3.4 مليار دولار سنويا.

وأكد في حديث لـ”هلا أخبار” أنه وبحسب الاتفاقية بين الأردن والعراق، فإن جزء من عائدات النفط ستذهب للأردن.
وأضاف الكناني أن حجم الصادرات الأردنية إلى العراق حتى عام 2003 بلغت 150 مليون دولارا، وفي عام 2008 بلغت ما يعادل مليار ونصف دولار وهي بزيادة مستمرة، حيث بلغت عام 2013 نحو 5 مليار دولار.

وأشار إلى أنه وبسبب الظرف الأمني الذي مر بالعراق عام 2014، والمتمثل بمحاربة الإرهاب، تباطئ هذا التبادل التجاري.

كما أشار إلى انه وبالرغم من إعفاء الأردن لـ371 سلعة، فإنه ما زالت الحاجة ملحة أكثر وعلى التجار استثمار هذه الاعفاءات بغرض تعزيز الاقتصاد بين البلدين.

وحول مشروع انشاء المنطقة الحرة – الكرامة الصناعية، قال إنه سيتم تخصيص الآف الدونمات لهذا المشروع، حيث سيخدم تجارة الترانزيت والمبادلات التجارية الدولية والصناعات التصديرية.

وأفاد مصدر دبلوماسي مطلع لـ”هلا أخبار”، أن السفيرة العراقية في الأردن صفية السهيل مسافرة لبلادها، نافيا أن يكون قد أنهيت مهامها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق