اخبار المحافظات

الطالبة “ريم” التي شغلت منصات التواصل الاجتماعي بعد وفاتها بنوبة قلبية

صورا لها تعبيرا عن حزنهم لرحيلها هي في عمر الشباب .

تنشر وكالة الاستقلال للاخبار ,اليوم الخميس, معلومات وتفاصيل عن الطالبة ريم عبد العظيم يوسف، التي توفيت إثر نوبة قلبية مُفاجئة .

وتداولت رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا لها تعبيرا عن حزنهم لرحيلها هي في عمر الشباب.

درست الطالبة ريم في كلية الطب – جامعة بغداد في المرحلة السادسة.

ريم أكملت المرحلة الإعدادية في ثانوية القديس توما الأهلية للبنات في بغداد، وتخرجت بالمرتبة الأولى على محافظة بغداد والثالثة على مستوى العراق في الصف السادس العلمي، دفعة ٢٠١٦.

في الصور، زملاء وأساتذة ريم ينظمون وقفة حداد على روح الطالبة، تضمنت قراءة سورة الفاتحة من قبل الحاضرين، واستذكار مآثرها وسيرتها الدراسية الحسنة وأخلاقها وطيبتها.

الطالبة "ريم" التي شغلت منصات التواصل الاجتماعي بعد وفاتها بنوبة قلبية

الطالبة "ريم" التي شغلت منصات التواصل الاجتماعي بعد وفاتها بنوبة قلبية
الطالبة "ريم" التي شغلت منصات التواصل الاجتماعي بعد وفاتها بنوبة قلبية
الطالبة "ريم" التي شغلت منصات التواصل الاجتماعي بعد وفاتها بنوبة قلبية
الطالبة "ريم" التي شغلت منصات التواصل الاجتماعي بعد وفاتها بنوبة قلبية
كما وتكررت حالات الوفاة مثل هذه دون معرفة الاسياب الرئيسية لتكرار مثل هذا الحالان في العراق بعد الغزو الامريكي عام 2003 .
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى