امن

الفيلبين تجلي رعاياها من العراق الاثنين

وجه الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي، الاثنين (06 كانون الثاني 2020)، جيش بلاده بالاستعداد في أي لحظة لإرسال طائرات وسفن لإجلاء العمال الفلبينيين من الشرق الاوسط، وخصوصاً من إيران والعراق.

وقال مساعد الرئيس الفلبيني كريستوفر لورانس غو، إن “دوتيرتي عقد أمس الأحد اجتماعا طارئا مع كبار المسؤولين العسكريين والأمنيين في البلاد بغية بحث خطط إجلاء ألوف العمال الفلبينيين من المنطقة”.

وأكد السيناتور الذي حضر الاجتماع أن “دوتيرتي أصدر توجيهات إلى الجيش بأن يكون على استعداد لإرسال طائرات وسفن “في أي لحظة” بغية إجلاء العمال الفلبينيين من الشرق الأوسط وبالأخص من إيران والعراق”.

وأضاف أن “الحكومة الفلبينية بادرت اتخاذ إجراءات لإجلاء الآلاف من مواطنيها المتواجدين في الشرق الأوسط على خلفية التصعيد الإقليمي”.

من جانبه، صرح قائد أركان الجيش الفلبيني، الجنرال فيليمون سانتوس الابن، بأن خطط الإجلاء هذه لا تطال العراق وإيران فقط بل و”نقاطا ساخنة” محتملة أخرى، بما فيها إسرائيل، مشيرا إلى أن مانيلا تعدل هذه الخطط كي تكون على استعداد لأي سيناريوهات.

ولفتت وكالة “أسوشيتد برس” إلى أن دولا آسيوية أخرى قد تضطر إلى اتخاذ إجراءات احترازية مماثلة على خلفية التوتر الإقليمي المتصاعد بوتائر سريعة إثر اغتيال الولايات المتحدة في العراق الجمعة الماضي الجنرال الإيراني البارز قاسم سليماني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى