اخبار المحافظات

الوزير يبرر !!عشائر الانبار تستهجن تصريحات وزير الدفاع الشركاطي المسيئة لأهل الغربية وتعتبره “فاسقا” وتطالب الكاظمي بطرده فورا

اصدر وزير الدفاع، الاثنين، توضيحاً بشأن حديثه عن تنظيم “داعش”على شاشة إحدى القنوات وحديثه عن التنظيمات الإرهابية في المحافظات التي سيطرت عليها بعد أحداث ١٠/٦/٢٠١٤ قصد أن نسبة ۸۰ ٪ من عناصر داعش كانوا يتواجدون في تلك المحافظات بعد أن غرر بهم من قبل عصابات داعش وان العشائر العربية الأصيلة هم من قاتلوا وتصدوا للإرهاب واعطوا تضحيات ودماء عزيزة وغالية نتذكر جهدهم البطولي والشجاع في بعض المناطق الغربية ومنها ( حديثة والبغدادي والخالدية والحبانية وعامرية الفلوجة وغيرها من المناطق )”.
https://www.youtube.com/watch?v=sBYQgt89Ko0
وأضاف أن “أهالي المناطق قدموا الشهداء تلو الشهداء ولم يسمحوا للعصابات الإرهابية تدنيس ارضهم، وان اهالي هذه المناطق حافظوا على الانتصارات التي تحققت بجهودهم وجهود الأجهزة الأمنية كافة ومازالت مناطقهم تنعم بالأمن”.ودعا من حاول تحريف كلام الوزير الى “ضرورة توخي الدقة في نقل المعلومات وليكن شعار الجميع أن العراق الواحد هو من دحر الإرهاب”.

وانتقد المحلل السياسي مجاهد الطائي، وزير الدفاع جمعة عناد الجبوري من اهالي الشركاط بعد التصريحات التي أطلقها في حوار متلفز، امس الاحد.

وقال الطائي لـ”الإخبارية” إن “كلام وزير الدفاع حول عناصر داعش في المدن المحررة؛ لا يبدو كلام قائد يفهم سياقات ونهج الدولة وصراع الإرادات فيها”.

وأوضح أن “كلامه قريب من لغة العامة وليس النخبة، كما يفتقد للدقة وبعيد عن التحليل في أسباب ومسببات حدوث خروقات أمنية بين فترة وأخرى”.

رد مجلس عشائر الانبار، اليوم الاثنين، على تصريحات وزير الدفاع جمعة عناد، مطالباً بإقالته من منصبه فوراً.

ووجه المجلس في بيان له رسالة الى الرئاسات الثلاث جاء فيها: “تلقينا وبكل اسف تصريحات لا مسؤولة وافكار غريبة عن قيم ومبادئ الشعب العراقي ، لوزير الدفاع جمعة عناد وهو يتهم اهل الغربية بأتهامات باطلة ، وإن دلت على شيئ فإنما تدل على انه غارق حتى أذنيه في دعم مخطط تصفية القضية الوطنية، والمقاومة الشريفة، لأهل الغربية، واللذين وقفوا بكل فخر وشرف واعتزاز بالدفاع عن محافظتهم والتي بقيت صامدة وعصية بوجه الارهاب العالمي، المتمثل بداعش واخواتها ، كما في اقضية ، حديثة ، والبغدادي ، والخالدية ، والحبانية ، والعامرية . وتم دفع الاف الشهداء والجرحى”.

واضاف البيان: “لدينا رسالتين ننتظر الاجابة عليها الرسالة الاولى موجهة لوزير الدفاع:

“كان الاجدر بك معالي الوزير المحترم ان : —

١هل تعلم ان حماية المواطن هي مسؤولية الدولة ام لا ؟؟

٢نطالبك ان كنت صاحب قرار بفتح تحقيق عاجل وعادل عن مجزرة سبايكر ؟؟

٣هل تستطيع فتح تحقيق عن اسباب سقوط ثلاث محافظات بيد الارهاب العالمي داعش ، وانسحاب ما لايقل عن ٦ فرق عسكرية ، وقيادات الشرطة الاتحادية والمحلية ؟؟

٤فتح تحقيق عن اسباب تسليم الترسانة العسكرية لداعش ومن المتسبب بذلك؟؟

٥فتح تحقيق عن مصير المغيبين وبيان مصيرهم ؟؟

٦هل ان اهل الغربية مسؤولين عن الارهاب العالمي في سوريا ، واليمن ، ومصر ، وليبيا ، والسودان ، وافغانستان ، ام انك غير مطلع ؟؟

ننتظر الرد معالي الوزير المحترم”.

الرسالة الثانية للسادة الرئاسات الثلاث المحترمين: “احقاقا للحق واكراما لدماء شهداء العراق عموما رحمهم الله ، نطالبكم بتشكيل لجان تحقيقية تأخذ على عاتقها ، التمعن بتصريحات وزير الدفاع اللا مسؤولة بالقاء التهم الباطلة وإقالته  هذا من جانب والجانب الثاني اخذ النقاط اعلاه الموجهة لوزير الدفاع على محمل الجد وفتح اللجان التحقيقية بها ومحاسبة المقصرين”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى