امن

اليوم الحكم التنفيذي على ايران لدورها بهجمات سبتمبر في امريكا

اليوم ، الحكم التنفيذي الصادر عن القاضي جورج دانيلز من محكمة نيويورك المركزية ضد إيران بدفع تعويضات بقيمة 2.066 مليار دولار لصالح أقارب ضحايا هجمات سبتمبر 2001 ، في الدعوى التي رفعوها في 11 ديسمبر 2003

وألزمت محكمة أمريكية في نيويورك طهران بغرامة مالية كبيرة تعويضاً عن هجمات الحادي عشر من أيلول/ سبتمبر عام 2011، مثبتة بذلك ضلوع إيران في الحادثة وعلاقتها بتنظيم القاعدة الذي تبنَّى حينها شن الهجمات.

 

وقالت شبكة “ABC NEWS” اﻹخبارية اﻷمريكية إن القاضي جورج دانيلز حكم بمسؤولية إيران والحرس الثوري والبنك المركزي الإيراني عن مقتل 1008 أشخاص رفعت أسرهم دعاوى ضدهم.

وحكم القاضي بمبلغ تعويض يفوق 6 مليارات دولار يُدفع لأسر الضحايا يوزَّع على الشكل التالي: 12.5 مليون دولار للزوج أو الزوجة، و 8.5 مليون دولار للوالدين، و 8.5 مليون دولار لكل طفل، و 4.25 مليون دولار لكل شقيق، كما يحق للمدعين طلب تعويضات تأديبية في وقت لاحق.

 

ولم يتضح بعد كيف سيتم إلزام إيران بدفع تلك المبالغ، ولكن المصدر رجَّح أن تستفيد أسر الضحايا من أصول إيرانية صغيرة تم وضع اليد عليها واستُخدمت من قبل في تعويض عائلات.

وقال محامي – وهو وكيل أسرة أحد الضحايا للشبكة – إن المحكمة وجدت في الأدلة المقدمة إليها “ما يثبت تقديم إيران الدعم المالي للقاعدة، وكان ذلك وراء هجمات 11 سبتمبر”.

 

وكانت اﻷسر قد رفعت الدعاوى القضائية منذ عام 2004، بعد ورود تقارير عدة تشير إلى دعم إيران المباشر لتنظيم القاعدة عبر تمويله وإيواء عدد من قادته على أراضيها ووجود علاقات وثيقة للحرس الثوري والمخابرات اﻹيرانية بالتنظيم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى