اخبار العرب والعالم

#ايران تفرج عن ناقلة نفط بريطانية

أعلنت شركة “نوربولك” البريطانية للشحن البحري أنّ الحرس الثوري الإيراني أفرج عن سفينتها، ناقلة النفط “مسدار”، بعدما استولى عليها عناصره لبعض الوقت أثناء إبحارها في مضيق هرمز.

وقالت الشركة في بيان إن “الاتصالات استعيدت مع السفينة، وقد أكّد قائد (السفينة) أنّ الحرّاس المسلّحين غادروها وأنّ السفينة حرّة بمواصلة رحلتها. جميع أفراد الطاقم في أمان وبخير”.

أظهرت بيانات ريفينيتيف لتعقب حركة السفن في وقت سابق أن ناقلة النفط مسدار التي تديرها شركة بريطانية غيرت اتجاهها للمرة الثانية، واتجهت عائدة إلى الخليج بعدما كانت غيرت اتجاهها في السابق صوب إيران.

وكانت بريطانيا قد ذكرت أن إيران احتجزت مسدار والناقلة ستينا إمبيرو، وذلك بعدما غيرت السفينتان اتجاههما وتحركتا صوب الساحل الإيراني.

لكن وكالة تسنيم الإيرانية شبه الرسمية للأنباء قالت إنه لم يتم احتجاز مسدار لكن تم توجيه تحذير لها. بينما قال الجيش الإيراني إنه احتجز الناقلة ستينا إمبيرو.
وأظهرت بيانات ريفينيتيف لتعقب حركة السفن في وقت سابق أن ناقلة نفط ثانية تديرها شركة بريطانية وترفع علم ليبيريا حولت اتجاهها فجأة شمالا صوب ساحل إيران بعد مرورها غربا عبر مضيق هرمز إلى الخليج.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق