صحة و جمال

خطة لنظام غذائي مناسب للنساء في الأربعينات

للحصول على جسم رشيق والمحافظة على لياقتهن البدنية .

وضعت أخصائية التغذية خطة لنظام غذائي مناسب للنساء في الأربعينات، اللواتي يكافحن للحصول على جسم رشيق، والمحافظة على لياقتهن البدنية.

وكتب أنجلي في منشور على انستغرام :”كل شيء يتغير بعد الأربعين، التمثيل الغذائي الخاص بك يتباطأ، وتزداد الرغبة الشديدة في تناول السكر، تبدأ في الشعور بنشاط أقل.

وأشارت موكرجي إلى أن ممارسة الرياضة لمدة ثلاثين دقيقة فقط يوميا وتناول الطعام للحصول على أقصى قدر من الصحة والحيوية، لا يجعلنا أقوى ويساعدنا على التخلص من أرطال الوزن الزائدة فقط ، وإنما يساهم في أن نبدو أصغر سنا، ويحسن المرونة والتوازن، حتى بعد الأربعين.

وذكرت موكرجي أن أحد الأسباب الرئيسية لزيادة الوزن لدى النساء فوق الأربعين من العمر هو أن عملية الأيض تتباطأ، وتقول :” إنهن ببساطة لا يحرقن السعرات الحرارية بكفاءة كما فعلن قبل بضع سنوات، وحتى النساء اللواتي يمارسن الرياضة يعانين من زيادة الوزن حول منطقة البطن”.

وتضيف :” ينخفض معدل الاستقلاب الأساسي (BMR) بنسبة 6٪ لكل عقد من العمر، وتصاب النساء في سن اليأس بقصور الغدة الدرقية تحت الإكلينيكي مما يجعل فقدان الوزن أكثر صعوبة بالنسبة لهن بعد الأربعين”.

وقدمت الأخصائية عدة نصائح للحفاظ على اللياقة بعد الأربعين:

تناول وجبات خفيفة صحية

تشير موكرجي إلى أن على النساء تناول وجبات خفيفة من الأطعمة الصحية مثل المكسرات والبذور، الجوز، اللوز، وبذور عباد الشمس واليقطين.

ممارسة التمارين مع إضافة البروتين

أوصت الأخصائية بأهمية زيادة الاهتمام بممارسة الرياضة بعد الأربعين من العمر، وإضافة المكملات البروتينة للنظام الغذائي .

نظام غذائي يقظ

تقترح موكرجي تناول الحبوب الكاملة والفاكهة والخضراوات الطازجة، إضافة إلى إدخال الألياف مثل سانجا والشيا مرة أو مرتين يوميا.

النوم الكافي

على النساء بعد سن الأربعين الحفاظ على دورة نوم صحيحة، وذلك بهدف استرخاء الجسم و العقل، الحالة التي تنعكس بشكل إيجابي على الجسد.

تناول المكملات

لإشباع النواقص التي يمكن ان تحدث في الجسم مع التقدم بالعمر، على النساء إجراء الفحوصات وإدخال المكملات التي تحتوي فيتامينات أو معادن يمكن ان تنقص في وزن الجسم.

7 مواد غذائية يجب تناولها بعد سن الأربعين . 

سبعة أنوان من المواد الغذائية المفيدة للأشخاص الذين تجاوزوا سن الـ40. لأن مستوى الأيض ينخفض ب7% كل عشر سنوات. لذا فإنه إذا لم يتم تغيير عادات الأكل ، فمن المحتمل أن يتعرض لأمراض السمنة أو الأمراض الناجمة عن الإشارات العالية لمستوى ضعط الدم، السكر والدهون.

طب
طب

ويعد اللوز أيضا من الأطعمة الجيدة لمنتصف العمر. وقد أظهرت الدراسات أن تناول 60 غراما من اللوز كل يوم لمدة 4 أسابيع، يمكن انخفاض مستوي السكر في الدم ب 9٪.

الشوفان غنية بالألياف القابلة للذوبان والمواد المضادة للاكسدة وتمكن من تقليل مستويات البروتين الدهني منخفض الكثافة في الدم. وفضلا عن ذلك، يمكنها منع تصلب الشرايين وانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. وقد أظهرت الدراسات أن 3 غرامات من الشوفان في يوم واحد تساعد على تقليل مستوى الكولسترول في الدم ب 5-10٪.

الكرز مفيد لمرض النقرس وآلام المفاصل. وتناول الكرز كل يوم يؤثرعلى انخفاض مستوى حمض اليوريك في الدم.

الحليب غني بالبروتين والكالسيوم،وشربه يساعد على زيادة العضلات وتحسين صحة العظام. ، والحاجة إلى الكالسيوم تزيد كل يوم مع زيادة العمر، لذا من الأحسن شرب الحليب كل يوم.

يمكن للايسوفلافون في فول الصويا تقليل نسبة الكوليسترول في الدم، و تحسين كثافة العظام. إذا كانت المرأة التي تجاوزت الـ50 تستهلك أكثر من 30 غراما من فول الصويا في كل وجبة لمدة ثلاثة أشهر، فإن ذلك يرفع من مستوى البروتين الدهني المكثف بنسبة حوالي 4٪، ويخفض مستوى الكولسترول الكلي بنحو 5.5٪. وبالإضافة إلى ذلك، فإن استهلاك فول الصويا يساعد أيضا في تحسين خصوبة الرجال.

الطماطم غنية بالليكوبين، ومن السهل استيعابها بعد الطهي. وتساعد على الوقاية من السرطان وتصلب الشرايين،كما هي أيضا جيدة للبروستات.

أسماك المياه العميقة غنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية، ويمكن أن تساعد على تخفيف أعراض عدم انتظام نبضات القلب وارتفاع ضغط الدم. إن تناول هذه الاسماك التي بحجم كف اليد أكثر من أربع مرات كل الأسبوع، مثل التونة والسلمون والماكريل وغيرها، مفيد في منع السكتة الدماغية. ويبقى البخار هو أحسن طريقة لطهيها لأن أحماض أوميغا 3 الدهنية لاتصمد أمام النار.

تتغير الخصائص الغذائية والمتطلبات الغذائية عندما يتقدم الإنسان في العمر. وتصبح الفيتامينات والمكملات الغذائية مثل فيتامين D والبروتينات والكالسيوم وفيتامين B12 مهمة للرجال والنساء عند بلوغهم سن الأربعين وما بعده لأن هذه العناصر الغذائية تساعد في الحفاظ على وظائفهم البدنية والمعرفية في وقت لاحق من الحياة، وفقا لما نشره موقع “بولدسكاي” Boldsky المعني بالشؤون الصحية.

ويساعد اتباع نظام غذائي صحي في تقليل مخاطر الإعاقة والمرض والشيخوخة ويحسن نوعية الحياة لدى البالغين في منتصف العمر وكبار السن، كما يلي:

أولًا أفضل أغذية للرجال

1. الطماطم

تحتوي الطماطم على كاروتينويد نباتي يسمى اللايكوبين والذي له خصائص مضادة للأكسدة. تعطي هذه الصبغة النباتية للطماطم لونها الأحمر وتساعد في تقليل خطر الإصابة بسرطان البروستاتا في سن الشيخوخة والتحكم في ارتفاع ضغط الدم.

2. البطاطا الحلوة

تشمل بعض مشاكل الشيخوخة الشائعة لدى الرجال ارتفاع ضغط الدم ومشاكل الرؤية وزيادة خطر الإصابة بالسرطان. تحتوي البطاطا الحلوة على نسبة عالية من البوتاسيوم والبيتا كاروتين والعديد من المواد الكيميائية النباتية الأخرى والعناصر الغذائية الحيوية التي تعمل كمضاد للشيخوخة وتقلل من خطر الإصابة بالأمراض المرتبطة بالعمر لدى الرجال.

3. الشوفان

يمنح الشوفان فوائد متعددة الأغراض لكبار السن من الرجال، مثل علاج الإمساك وخفض مستويات الغلوكوز وخفض ضغط الدم. يحتوي الشوفان على حمض أميني يسمى الأرجنين والذي يساعد في علاج مشاكل ضغط الدم ومستويات الغلوكوز في الدم على المدى الطويل.

4.التفاح الوردي

التفاح الوردي هو طعام رائع مليء بمضادات الأكسدة الحيوية. ويتميز بفوائده المتعددة للمخ والعين بسبب مركب التربينويد. ويساعد الكالسيوم الموجود في التفاح الوردي في الحفاظ على صحة العظام بينما تساعد الألياف في منع الإمساك ومشاكل الجهاز الهضمي الأخرى.

5. البيض

إن البيض كمصدر غني بالبروتينات يساعد على الوقاية من فقدان العضلات، التي تعد مشكلة صحية شائعة بسبب الشيخوخة. يسهم البيض في زيادة كتلة العضلات والحفاظ على قوتها وقدرتها الوظيفية. ويساعد أيضًا في تقليل مخاطر الالتهابات المزمنة والأمراض التنكسية.

6. الديك الرومي

يختلف الكوليسترول في أجزاء مختلفة من قطع لحم الدواجن. توجد معظم الدهون في جلد لحوم الدواجن ويمكن إزالتها بسهولة. يحتوي ردف الديك الرومي على حوالي 1% من الدهون وهو غني بالبروتينات والأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة. تساعد هذه العناصر الغذائية في تقليل مخاطر السمنة وأمراض القلب والسكري والأورام لدى كبار السن.

7. المشروم

يساعد المشروم في تقليل خطر التدهور المعرفي لدى كبار السن. ويمكن أن يساعد تناوله مرتين في الأسبوع في تحسين الذاكرة ومهارات الانتباه والوقاية من خطر الإصابة بالأمراض التنكسية مثل مرض الزهايمر لدى الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 40 عامًا.

8 . اللوز

أظهرت دراسة أن تناول المكسرات بشكل منتظم يرتبط بانخفاض الأمراض المزمنة الرئيسية في منتصف العمر وكبار السن. يعد اللوز، أحد المكسرات الحيوية، إذ يساعد في منع الإجهاد التأكسدي والالتهابات المزمنة ويقلل من خطر الإصابة بالأمراض المرتبطة بالتقدم في العمر مثل السرطانات والاضطرابات المعرفية.

ثانيًا أفضل نظام غذائي للنساء

1. الحليب

تتناقص كثافة المعادن في العظام مع تقدم العمر، وتنتشر الأمراض ذات الصلة مثل هشاشة العظام بشكل رئيسي عند النساء الأكبر سنًا. يساعد الحليب كمصدر غني بالكالسيوم في منع فقدان كتلة العظام وأمراض العظام المرتبطة بالعمر لدى النساء.

2. الزبادي

مع بلوغ النساء منتصف العمر، تنتشر الأمراض النفسانية والفسيولوجية. يمكن أن يساعد الزبادي في الوقاية من مخاطر الأمراض المرتبطة بالعظام والمشاكل النفسية وأعراض ما قبل انقطاع الطمث لدى النساء اللائي يبلغن من العمر 40 عامًا أو ما يزيد. ومن المعروف أنه غني بالعناصر الغذائية الأساسية مثل الكالسيوم وفيتامين B12 والريبوفلافين.

3.السبانخ

تحتوي الخضراوات الورقية مثل السبانخ على عناصر غذائية مضادة للأكسدة مثل فيتامين C. أظهرت دراسة أن المركبات الفينولية المضادة للأكسدة في السبانخ تزيد من مضادات الأكسدة في الدم لدى البشر ويمكن أن تساعد في تقليل الجذور الحرة في الجسم وتقليل أعراض الشيخوخة.

4 .بذور الكتان

ترجع أهمية بذور الكتان إلى أنها غنية بالأستروجين النباتي والمواد المغذية مثل أحماض اللينولينيك وفيتامين A والبوتاسيوم وفيتامين C والبوتاسيوم. يساعد المحتوى العالي من هرمون الاستروجين في بذور الكتان في الحفاظ على التوازن الهرموني والوظائف الإنجابية لدى النساء، والتي غالبًا ما تميل إلى الانخفاض مع تقدم العمر.

5. التوت البري

يوصي الخبراء النساء الأكبر سنًا بتناول كميات مناسبة من التوت البري من أجل تقليل التدهور المعرفي. يُحسن العنب البري الذاكرة والوظائف الحركية بسبب المحتوى العالي من مضادات الأكسدة مثل فيتامين C وفيتامين K والمنغنيز.

6 .جوز برازيلي

تعد المكسرات البرازيلية الغنية بالسيلينيوم والمغنيسيوم أحد الوجبات الغذائية المهمة لتحسين الأداء المعرفي لدى كبار السن، إلى جانب تقليل أعراض ضعف العضلات والتعب والهبات الساخنة والتنميل.

7. أسماك الماكريل

تحتوي أسماك الماكريل على كمية مناسبة من أحماض أوميغا-3 وهي عنصر غذائي حيوي يجب على النساء تناوله لتجنب مخاطر الإصابة بأمراض القلب وتعزيز المناعة وتقليل الأعراض النفسية الناتجة عن أعراض ما قبل انقطاع الطمث.

لكم : هناك اربعة انواع من زيوت الطهي تسبب مرض السرطان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى