اخبار العرب والعالم

داعش الارهابي يقتل فرنسيين في مالي والقاعدة تتبنى مقتل 3 فرنسيين في مالي

أعلنت الرئاسة الفرنسية مقتل جنديين فرنسيين، اليوم السبت، خلال عملية عسكرية في مالي، فيما أصيب جندي ثالث عندما أصابت عبوة ناسفة مركبتهم المدرعة.

وكان ثلاثة جنود فرنسيين قد قتلوا قبل أقل من أسبوع بمالي أيضا في هجوم بعبوة ناسفة، تبنته “جماعة نصرة الإسلام والمسلمين” في منطقة الساحل التابعة لتنظيم القاعدة، مسؤولية.

وتنتشر قوة برخان الفرنسية وقوامها 5100 جندي في منطقة الساحل حيث تواجه جماعات ارهابية إلى جانب جنود من موريتانيا وتشاد ومالي وبوركينا فاسو والنيجر، يشكلون معا مجموعة دول الساحل الخمس.

تبنت “جماعة نصرة الإسلام والمسلمين” في منطقة الساحل التابعة لتنظيم القاعدة، مسؤولية الهجوم الذي أودى بثلاثة جنود فرنسيين الاثنين الماضي في مالي.

انقلاب مالي
STRINGER
مالي… انفجار عبوة ناسفة عند مرور دورية عسكرية

وقالت الجماعة في بيان صدر الجمعة “بهدف إنهاء الاحتلال الفرنسي لمنطقة الساحل، نفذ إخوانكم المجاهدون عملية نوعية ضد رتل لقوات الاحتلال الفرنسي على الطريق بين غوسي وهومبوري”، بحسب وكالة فرانس برس.

وأضاف البيان أن “هذه العملية المباركة أسفرت عن مقتل ثلاثة من عناصر النخبة في جيش الاحتلال”. ولم تذكر الجماعة تفاصيل الهجوم.

وكانت الرئاسة الفرنسية أعلنت مقتل ثلاثة جنود فرنسيين الاثنين في مالي إثر انفجار عبوة ناسفة بآليتهم في منطقة هومبوري في شمال البلاد.

وتنتشر قوة برخان الفرنسية وقوامها 5100 جندي في منطقة الساحل حيث تواجه جماعات جهادية إلى جانب جنود من موريتانيا وتشاد ومالي وبوركينا فاسو والنيجر، يشكلون معا مجموعة دول الساحل الخمس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى