رياضة

رونالدو يساعد مانشستر يونايتد على استعادة كبريائه بعد “صفعة” ليفربول

و تراجع فريق توتنهام هوتسبير .

ضمد فريق مانشستر يونايتد جراحه على حساب مضيفه توتنهام بفوزه عليه (3-0) في عقر داره، في اللقاء الذي جمعهما في يوم السبت، ضمن الجولة العاشرة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وأحرز النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هدف التقدم “للشياطين الحمر” في الدقيقة 39 من زمن الشوط. وصنع الهدف الثاني لزميله المهاجم الأوروغوياني أدينسون كافاني في الدقيقة 64. ومن ثم اختتم المهاجم البديل ماركوس راشفورد ثلاثية الضيوف، عند الدقيقة 86 من زمن اللقاء الذي أقيم على استاد توتنهام في العاصمة لندن.

واستعاد فريق مانشستر يونايتد شيئا من كبريائه بعد الهزيمة المذلة التي مني بها أمام في عقر داره أما ليفربول (0-5) يوم الأحد الماضي، في الجولة التاسعة، ورفع رصيده إلى 17 نقطة، وتقدم من المركز الثامن إلى الخامس في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز “البريمير ليغ”، برصيد 17 نقطة.

في المقابل تراجع فريق توتنهام هوتسبير إلى المركز الثامن برصيد 15 نقطة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى