أفادت وكالة سانا الرسمية السورية المدفعية الإسرائيلية استهدفت عددا من الأهداف في منطقة القنيطرة جنوب سوريا، دون التسبب بإصابات ، وانها هذه القذائف تسببت بأضرار مادية فقط.

وأضافت سانا أن المدفعية “استهدفت مشفى القنيطرة المدمر بعدد من القذائف،” وانها استهدفت “احد المراصد في جباثا الخشب”، وأفادت بأن هناك انباء بأن المدفعية الإسرائيلية استهدفت منطقة الدرعية في القنيطرة بعدد من القذائف وان الاضرار مادية.

وأكد محافظ القنيطرة، همام دبيات، لوكالة “سبوتنيك” الروسية، أن الجيش الإسرائيلي “أطلق 5 قذائف دبابة سقطت على الأحراش في جباتا الخشب بالقنيطرة والأضرار مادية”.

ولم يصدر حتى الان أي تعقيب من قبل الجيش الإسرائيلي على الانباء الواردة من سوريا. ويشار الى ان إسرائيل توقفت عن اتباع سياسة الغموض التي اتبعتها حيال نشاطها ضد التموضع العسكري الإيراني في سوريا.

ويشار الى ان الجيش الإسرائيلي هاجم قبل ثلاثة أسابيع أهدافا عسكرية تابعة لفيلق قدس الإيراني وبطاريات دفاعية للجيش السوري، واعلن الناطق باسم الجيش الإسرائيلي في حينه ان الضربات نفذت ردا على اطلاق صاروخ ارض-ارض الى إسرائيل من قبل القوات الإيرانية المتمركزة في سوريا. واعلن الجيش الإسرائيلي ان الصاروخ استهدف شمال هضبة الجولان وان “القبة الحديدية” تصدت للصاروخ.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.