امن

صورة حية هؤلاء رجال #العراق الصادقين

اللواء محمود ملكو
خريج الكلية العسكرية دوره 26
في عام ١٩٧٩ طلب وزير الدفاع من عبد الجبار شنشل أن يرشح له ضابطا ليسلمه مهام مشتريات الجيش العراقي من الملابس والمعدات .
فاختار له العميد محمود ملكو .
في البداية اعترض وزير الدفاع عليه لوجود.مشكلة سابقة بينهما لكنه قبل أخيرا .
بعد مدة اجتمع وزير الدفاع بلجان المشتريات .
.فكان العميد محمود ملكو أول المتحدثين وكان مكلفا بشراء ملابس الجيش من رومانيا الذي فاجأ المجتمعين حين عرض عليهم تقريرا عن مشتريات الجيش ثم أغلق التقرير وقدمه إلى وزير الدفاع .
.ثم دفع اليه تقريرا آخر عن وجبة مشتريات إضافية فقال له الوزير ماهذا؟! قال: قدمت لي الشركات الرومانية صكا بعشرات آلاف الدولارات.يوضع باسمي في أي مصرف في العالم .فأنا أخذت الصك واشتريت للجيش به كمية إضافية وهذه تفاصيل الصك والعقد الاضافي.
.أحيل على التقاعد في 1984
ملاحظه الصوره عندما كان برتبة عميد
..لايزال العميد ملكو حيا يرزق نسأل الله له السلامة وطول العمر..
عن الأمانه اتحدث…..

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، ‏أشخاص يقفون‏‏ و‏بدلة‏‏‏

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق