أعلنت رئاسة الأركان الفرنسية، أن طائرات حربية فرنسية شنت من جديد ضربات في شمال شرق تشاد استهدفت رتل آليات تحمل أسلحة ثقيلة قادمة من ليبيا.

وقالت رئاسة الأركان الفرنسية في بيان: “السلطات التشادية والفرنسية قررت شن ضربات جديدة، نفذتها طائرات من طراز (ميراج 2000)”، انطلقت من قاعدة نجامينا، بدعم طائرة ريبر المسيرة”.

وأضاف البيان: “أتاحت الضربة في المجمل وضع حوالي 20 آلية خارج نطاق القتال، من أصل 50 آلية كان يضمها الرتل في البداية”.

وشدد البيان أن “هذه التدخلات، التي نفذت بناء على طلب السلطات التشادية، أجريت بطريقة متناسبة ومتدرجة ودقيقة”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.