اخبار العرب والعالم

عندما تصبح شيرين أبو عاقلة خبرآ عاجلا … أين ألمنظمات التي تدعي حماية الصحفيين ؟

والصحفيون العراقيون نظموا وقفة تأبينية استنكارا لعملية استشهاد أبو عاقلة.

في مقالنا هذا سنتحدث عن اغتيال مراسلة قناة الجزيرة شيرين أبو عاقلة في القدس برصاصة في الرأس من قبل جيش الاحتلال الصهيوني صباح اليوم الحادي عشر من شهر مايو عام 2022

نُبذة مختصرة عن حياة شيرين أبو عاقلة

هي شيرين نصري أنطوان أبو عاقلة من مواليد 3 يناير عام 1971 مدينة جنين وهي صحافية فلسطينية عملت مع شبكة الجزيرة الإخبارية لعدة سنوات .

أذ وقد يعود أصل الزميلة الراحلة شرين أبو عاقلة إلى مدينة بيت لحم ولكنها ولدت وترعرت في القدس، وانهت دراستها الثانوية في مدرسة راهبات الوردية في بيت حنينا.

درست في البداية الهندسة المعمارية في جامعة العلوم والتكنولوجيا في الأردن، ثم انتقلت إلى تخصص الصحافة المكتوبة، وحصلت على درجة البكالوريوس من جامعة اليرموك في الأردن.

شيرين أبو عاقلة شهيدة الكلمة الحرة

الصحفي الفلسطيني علي سمودي يروي قُصة اغتيال شيرين أبو عاقلة .

قال  الصحفي الفلسطيني علي سمنودي إنه كان يتواجد برفقة الزميلة الصحفية شيرين أبو عاقلة ومجموعة من الصحفيين فى محيط مدارس وكالة الغوث قرب مخيم جنين قبل استشهادها، وكان الجميع يرتدي الخوذ والزي  الخاص بالصحفيين.

وأضاف الصحفي الفلسطينى، أن قوات الاحتلال الإسرائيلي استهدفت الصحفيين بشكل مباشر ما أدى إلى إصابته برصاصة فى ظهره، واستشهاد زميلته شيرين أبو عاقلة بعد إصابتها برصاصة قناص فى الرأس

الصحفية شيرين أبو عاقلة شهيدة الكلمة الحرة
الصحفية شيرين أبو عاقلة شهيدة الكلمة الحرة

بدوره ، أدان منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط تور وينسلاند، الأربعاء، بشدة مقتل الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة التي أصيبت برصاص حي صباح اليوم أثناء تغطيتها لعملية قامت بها قوات الأمن الإسرائيلية في جنين بالضفة الغربية المحتلة.

وعبر منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، عن خالص التعازي لأسرتها وأتمنى الشفاء العاجل لزميلها الصحفي الذي أصيب في الحادث، داعيًا إلى إجراء تحقيق فوري وشامل ومحاسبة المسؤولين مؤكدا أنه لا ينبغي أبدا استهداف العاملين في وسائل الإعلام.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، صباح اليوم الأربعاء، في بيان خاص عن استشهاد الصحفية أبو عاقلة (51 عاما) برصاص جيش الاحتلال، وإصابة الصحفي على السمودي برصاصة فى الظهر ووضعه مستقر، خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي مدينة جنين ومخيمها.

وكانت قوات كبيرة من جيش الاحتلال قد اقتحمت مدينة جنين، وحاصرت منزلا لاعتقال شاب، ما أدى لاندلاع مواجهات مع عشرات المواطنين .

أوضحت مصادر محلية أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص الحى تجاه الشبان والطواقم الصحفية.

وأطلق جنود الاحتلال الإسرائيلي الرصاص على الزميلة شيرين أبو عاقلة، رغم أنها كانت ترتدى سترة الصحافة التى تميزهم عن غيرهم أثناء التغطيات.

شيرين أبو عاقله

يشار إلى أن شيرين أبو عاقلة من أوائل المراسلين الميدانيين لقناة الجزيرة، وطيلة ربع قرن كانت شيرين أبو عاقلة فى قلب الخطر لتغطية حروب وهجمات واعتداءات الاحتلال الإسرائيلي على شعبنا الفلسطيني .

محمد اشتية يدعو إلى “تشكيل لجنة دولية للتحقيق باغتيال الصحفية أبو عاقلة بشكل فوري”

دعا محمد اشتية، رئيس الوزراء الفلسطيني إلى “تحقيق دولي تشارك فيه الأمم المتحدة ومختلف الأطراف للتحقيق بجريمة اغتيال الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة”.

وأشار إلى أن “فلسطين مستعدة أن تكون جزءا من لجنة تحقيق دولية ذات مصداقية”، مضيفا: “فلسطين مستعدة لتوفير الدعم اللازم للجنة تحقيق مستقلة، وتتحفظ على أن تكون إسرائيل جزءا منها، وتعتبر أنه يقوض مصداقية التحقيق”.

وأكد رئيس الوزراء الفلسطيني أن “الجهات الرسمية ستتابع مع نقابة الصحفيين والمنظمات الحقوقية والانسانية المختصة هذه الجريمة، تمهيدا لرفعها للمحكمة الجنائية الدولية، والمحاكم الوطنية المختصة، وصولا الى ملاحقة ومحاسبة ومحاكمة مجرمي الحرب”.

كيف علقت الخارجية الفلسطينية على أغتيال شيرين أبو عاقلة ؟ 

اعتبرت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية اليوم الاربعاء في بيان خاص أن “الدعوات الإسرائيلية للتحقيق في إعدام الصحفية شيرين أبو عاقلة، محاولة مفضوحة لطمس الجريمة”.

شيرين ابو عاقلة
شيرين ابو عاقلة

وفي بيان لها، قالت الوزارة: “تعتبر وزارة الخارجية والمغتربين أن دعوات المسؤولين الإسرائيليين بشأن إجراء تحقيق في اعدام الشهيدة أبو عاقلة يثير السخرية، وامتدادا لارتكابهم الجريمة باشكال مختلفة،

تاتي تلك الخطة كجزء لا يتجزأ من حملة سياسية إعلامية إسرائيلية تضليلية لطمس الحقيقية بروايات مضللة وكاذبة، بحثا عن أبواب للهروب من تحمل المسؤولية، خاصة وأن آلاف جرائم الإعدامات الميدانية التي ارتكبتها قوات الاحتلال مرت دون أية تحقيقات، وأن لجان التحقيق العسكرية التي شكلتها دولة الاحتلال في بعض حالات الإعدامات الميدانية غالبا انتهت إما بتبرئة المجرمين والقتلة عبر عمليات تلفيق وتزوير وإخفاء للأدلة القانونية، أو أنها صورية تلجأ لتبرئة المجرمين تحت حجج وذرائع نفسية واهية أو اصدار أحكام مخففة على بعض المجرمين والقتلة،

وهو ما يثبت أن منظومة القضاء والمحاكم والتحقيقات في دولة الاحتلال هي جزء لا يتجزأ من منظومة الاحتلال نفسه، تقوم بالتغطية وتوفير الحماية للمجرمين والقتلة ومن يقف خلفهم من القادة السياسيين والعسكريين والامنيين الذين يصدرون توجيهاتهم للجنود بما يسهل عليهم التعامل مع الفلسطينيين كأهداف للرماية والتدريب”.

وأضافت الخارجية الفسلطينية: “وعليه، لا تثق دولة فلسطين بأية تحقيقات تقوم بها دولة الاحتلال لأنها وفي ضوء تجاربها الطويلة لا تؤدي إلى مكان سوى تبرئة المجرمين والقتلة”.

وأكملت الخارجية: “إن جريمة إعدام الشهيدة أبو عاقلة، وجريمة إعدام الفتى اليازوري في جنين والبيرة هذا اليوم، هي جرائم مكتملة الأركان بكل ما تعنيه الكلمة من معنى ارتكبتها قوات الاحتلال بشكل متعمد عبر إطلاق الرصاص الحي عليهما بقصد القتل”.

وشددت على أن “المطلوب من المجتمع الدولي والمحاكم الدولية المختصة وقف سياسة الكيل بمكيالين وازدواجية المعايير في التعامل مع القضايا الدولية، ومساءلة ومحاسبة ومحاكمة مجرمي الحرب الاسرائيليين وفرض العقوبات على دولة الاحتلال لاجبارها على وقف انتهاكاتها وجرائمها ضد الشعب الفلسطيني”.

نتائج التحقيقات .

قال مدير المعهد العدلي في جامعة النجاح الوطنية ريان العلي أن “الرصاصة التي أصابت شيرين أبو عاقلة كانت قاتلة مباشرة

وأضاف، خلال مؤتمر صحفي بعد الانتهاء من المرحلة الأولى من تشريح جثمان الصحافية في قناة “الجزيرة” أن “الرصاصة تسببت بتهتك واسع للدماغ والجمجمة، والسلاح المستخدم من نوع سريع جداً، وتم التحفظ على مقذوف مشوه تتم دراسته حالياً”.

وكشفت السلطات الفلسطينية النتائج الأولية لعملية تشريح جثمان الصحفية بعد ساعات على مقتلها في الضفة الغربية أثناء تغطيتها لاشتباكات في جنين.

ردود الفعل

نظم عددا من الصحفيين العراقيين في العاصمة العراقية بغداد وقفة تأبينية أمام مكتب قناة الجزيرة ببغداد استنكارا لعملية استشهاد شيرين أبو عاقلة التي اغتيلت على يد جيش الكيان الصهيوني

الصحفيون العراقيون ينظمون تأبين لروح الصحفية الشهيده الفلسطينية شيرين ابو عاقلة...أمام مكتب قناة الجزيرة ببغداد
الصحفيون العراقيون ينظمون تأبين لروح الصحفية الشهيده الفلسطينية شيرين ابو عاقلة…أمام مكتب قناة الجزيرة ببغداد

أخبار فلسطين … العاشوري حصل على جائزتين بعد نجاحه في تحقيق رقم قياسي

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى