امن

فائق زيدان يتوعد المتظاهرين بالاعدام والامم المتحدة تدين عبد المهدي بقتلهم والسيستاني يقيله مع الحلبوسي وضرب اللواء الركن محمد صبري

افادت انباء ان السيستاني سيرسل رسالة باقالة عادل المهدي والحلبوسي

وجرت مداولة إلكترونية بين رئيس مجلس القضاء الاعلى  وأعضاء مجلس القضاء الأعلى لشمول المتظاهرين بالمادة الثانية الفقرة 2 من قانون مكافحة الإرهاب النافذ تنص على ان يعد من الأفعال الارهابية ( العمل بالعنف والتهديد على هدم أو اتلاف أو أضرار عن عمد مباني أو املاك عامه أو مصالح حكومية أو موسسات أو هيئات حكومية أو دوائر الدولة والقطاع الخاص أو المرافق العامة) كذلك يعد بموجب الفقرة 5 من المادة الثانية المذكوره عملا ارهابيا من يعتدي بالأسلحة النارية على دوائر للجيش أو للشرطة أو الدوائر الأمنية او الاعتداء على القطعات العسكرية الوطنية ) وان هذه الجرائم يعاقب عليها القانون بالإعدام وفق قانون مكافحة الإرهاب‎.

وتمت اصابة اللواء الركن محمد صبري الان

وادانت الامم المتحدة حكومة عبد المهدي

ودان الأمين العام للامم المتحدة أنطونيو غوتيريش الجمعة “الانتهاكات الكبيرة” من قبل قوات الأمن لحقوق الإنسان خلال التظاهرات في العراق، دون تحديد كيفية معاقبتها.

وقال خلال لقاء مع الإعلام “نأسف للعدد الكبير من القتلى” مشيرا إلى تقرير أخير لبعثة الأمم المتحدة حول تصرف القوات العراقية خلال التظاهرات.

وأضاف “بحسب أولى استنتاجاتنا من المؤكد حصول انتهاكات كبيرة لحقوق الإنسان لا بد من إدانتها بشكل واضح” دون مزيد من التفاصيل.

والتقرير الأممي الذي نشر في 22 من الشهر الجاري يتعلق بالفترة الممتدة بين 1 و9 أكتوبر، خلص إلى حصول “انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان” خلال تظاهرات العراق.

حتى وإن كانت التظاهرات التي درست لا تشبه بعضها وفقا لمكان تنظيمها – من حيث عدد القتلى وخطورة الجروح التي أصيب بها المتظاهرون – “تظهر جميعها بأن قوات الأمن العراقية استخدمت قوة مفرطة ضد المحتجين في بغداد ومدن أخرى في العراق” كما ذكر التقرير.

تم الان حرق امانة العاصمة في شارع الجمهورية وحرق بيت ومكتب ومضيف هيثم الجبوري

وقالت عصائب قيس الخزعلي ان وسام جاسم العلياوي قتل مع شقيقه إثر هجوم لمسلحين استهدفه اثناء وجوده داخل مستشفى بمحافظة البصرة، حيث ذهب اليها لتلقي العلاج من اصابة خطيرة برأسه تعرض لها اثر هجوم آخر استهدفه بمدينة العمارة”.

وأضافت الطليباوي، أن “العلياوي الذي ينتمي الى عائلة معروفة بالعمارة أصيب برأسه اصابة خطيرة بعد هجوم لمندسين بالرمانات اليدوية على مقر  حركة عصائب اهل الحق في المدينة اثناء الاحداث التي رافقت التظاهرات، وبعد نقله الى مستشفى في محافظة البصرة دخل عليه مسلحون وقتلوه مع شقيقه داخل المستشفى”.

كما أشار الطليباوي، إلى أن “العلياوي كان يحمل شهادة بكالوريوس في الهندسة وكان يعمل مهندسا أقدم في وزارة النفط لكنه فضل الالتحاق بالحشد الشعبي اثر صدور فتوى الجهاد الكفائي عام 2014″، موضحاً أن “العلياوي كان يشغل موقع آمر فوج العمارة في الحشد الشعبي، وشارك في جميع العمليات ضد داعش، وكان له دور مميز في تحرير الكرمة وآمرلي والحضر، فضلاً عن كونه مسؤول المحور الغربي خلال معارك تحرير نينوى، ومسؤول أحد المحاور الرئيسة في معارك تحرير بيجي”.

أفاد مصدر موثوق لصحيفة العراق ان جند السماء اتباع احمد حسن اليماني واتباع الحسني قصفوا الشرطة في البصرة بالرمانات اليدوية مما ازداد عد القتلى والجرحى حتى ان مستشفيات الزبير وابو الخصيب والقرنة امتلأت بالمصابين

وقالت وزارة الداخلية ان سائق دورية للشرطة في البصرة تعرض لاصابة بالغة في منطقة الرأس ادت الى فقدانة الوعي وعدم السيطرة على عجلته واصطدامه بمجموعة من المتظاهرين”.

وقتل الان قناص الناصرية

وتدور معارك شرسة الان قرب محطة تعبئة الكيلاني وسيد حمد الله ومستشفى الجملة العصبية

وافادت مصادر موثوقة بان التعليمات بالدولة الان بالتلفونات حيث افرغت المنطقة الخضراء

وافادت انباء عن اختفاء عادل عبد المهدي في مكان مجهول واعلانه خطابه من مكان جرى فيه التمويه

وجرى صراع بين الجيش والشرطة فيما لا يعرف من اين يتسلمون الاوامر

وقتل مدير فيلق بدر في واسط عقيل ابو رغيف بضرب المتظاهرين وقتل مدير عصائب قيس الخزعلي في ميسان وسام العلياوي وشقيقه عصام العلياوي بعد إصابتهما نتيجة هجوم مسلح تعرض له مقر مكتب الحركة في ميسان

تقرر منع التجوال في ذي قار وواسط والنحف والقادسية وبابل وذي قار والبصرة وميسان والمثنى من 8 مساءا الى اشعارا اخر وتعرض ابو عزرائيل للقتل في ساحة التحرير لدفاعه عن ايران

وشرطة واسط تنفي تعرض أحد المصارف للسطو والسرقة من قبل المتظاهرين

وإن “آلية تابعة لقوات مكافحة الشغب، دهست حشداً من المتظاهرين، وسط المدينة، مما أسفر عن سقوط عدد من المصابين”.و أن “المتظاهرين أحرقوا الآلية بعد أن تمكنوا من إيقافها”.

أبشركم اجه الذيل ابو عزرائيل #ساحة_التحرير وشبعناه ضرب بالنعل روح انعل ابوك لابو ايران pic.twitter.com/FIuvUrqxmL

— الثائر سيف الشمري (@saliraq1983) October 25, 2019

ومنع التجوال في ذي قار وواسط والبصرة وبابل والمثنى

الان مهاجمة منزل رئيس مجلس محافظة بابل ومحافظ القادسية ومقر حزب المالكي في بابل والفنانة اسيا كمال في خطر

ارتفع عدد  القتلى في بغداد الى 12 الان

ونعرض الفنانة آسيا كمال تتعرض للاختناق اثر الغاز المسيل للدموع بتظاهرات التحرير

ومقتل لطيف سالم المرشدي من عصائب قيس الخزعلي في ذي قار

وقالت انباء ان عصائب اهل الباطل ترتكب مجزره في ميسان وسقوط اكثر من ٢٠ قتيلا وجريح ورمي حي على المتضاهرين وليس الى الاعلى مع وجود ٣ قناصين ومتظاهرون يشعلون النار في مقر حزب الدعوة في النجف جنوب العراق

ومقتل مصطفى طاهر من جيش المهدي في ميسان

وان “القوات العسكرية أغلقت أيضاً، مدخل منطقة القادسية قرب مسجد بلال الحبشي بالكتل الكونكريتية”.

وافادن انباء عن محاصرة مقر حزب الدعوة في العلاوي والمالكي بداخله وإضرام نيران داخل مبنى مجلس ذي قار ودائرة السجناء السياسيين بالمحافظة ويحرقون مبنى ملتقى البشائر في محافظة #واسط التابع إلى ياسر صخيل صهر نوري المالكي ومتظاهرون يهاجمون منزل زعيم حزب الدعوة نوري المالكي وصهره ابو رحاب في قضاء الطويريج التابع لمحافظة بابل، وفرار أفراد العائلة إلى جهة مجهولة

وارتفاع عدد المصابين الى (٩٦٦)  في محافظة بغداد منهم  (٨٨٤)  مصاب من المتظاهرين و (٨٢) من القوات الامنية و (ه) إصابات في محافظة ميسان من المتظاهرين وإصابة ( ٣) في محافطة المثنى منهم (٢) من القوات الامنية ليصبح مجموع الاصابات (٩٧٤)  اغلبهم حالات اختناق بسبب استخدام الغازات المسيلة للدموع.

عالو بينة (يالبعثي ) اطلع ؟؟

هتافات المتظاهرين امام بوابة ام المعارك وهي احد بوابات منطقة القصر الجمهوري @AlhurraIraq @AlHadath @DOTArabic #العراق_ينتقض pic.twitter.com/mFSzCecdE7

— Falcon Iraq (@IraqOverRedLine) October 25, 2019

٣- حرق مقرالعصائب وتيار الحكمة القديم وحزب الدعوة وحركة البشاًئر  وحزب الفضيلة ومنظمة بدر  في محافظة المثنى وحرق مقر حزب الدعوة في محافظة واسط  وحرق مبنى محافظة ذي قار من قبل المتظاهرين واقتحام منزل محافظ واسط.

وقام متظاهرو محافظة المثنى، الجمعة، بحرق مقر حركة عصائب اهل الحق في منطقة الحكم وان “المحتجين قد قاموا، قبل قليل، بحرق مقر عمار الحكيم في مدينة السماوة”. وسط مدينة السماوة

ومقتل علي طه ياسين خريج كلية الفنون

وذكر بيان لخلية الاعلام الامني  ان “مفارز المديرية العامة للاستخبارات والامن ألقت القبض على احد الأشخاص في شارع السعدون / ساحة النصر يحمل سلاح {مسدس كلوك}”.
وأضاف ان المسلح “كان يطلق النار على القوات الامنية والمتظاهرين، وقد وتم تسليمه الى قيادة عمليات بغداد لاتخاذ الاجراءات القانونية وإحالته للقضاء”.

وافاد مراسلنا إن “متظاهراً جريحاً كبيراً في السن،قتل متأثراً بجراحه في مدينة الطب بالعاصمة بغداد”.ومتظاهرون يدخلون مبنى المطعم التركي ببغداد مع استمرار اطلاق القنابل المسيلة للدموع وتوقف بث قناة دجلة الفضائية

واقتحم عشرات المحتجين الغاضبين، الجمعة، مبنى محافظة المثنى، وانتشروا في بعض غرفه.

واصيب فريق الرصد التابع لحقوق الانسان بالغاز في ساحة التحرير والمتظاهرون في البصرة يغلقون منفذ سفوان الحدودي

واكد مصدر امني في محافظة البصرة ان، المتظاهرين منعوا قناتي “العراقية وافاق” من التواجد والتصوير

واضاف أن “الحصيلة ارتفعت الى قتيلين، 90 جريحاً، 109 حالة اختناق بسبب التدافع والغاز المسيل للدموع بحسب احصائيات طبية”.

وافادت انباء عن مقتل مراسل قناة السومرية هشام وسيم في ساحة التحرير بنيران الشرطة “والمصور حيدر علي، والمنسق حسين علي كاظم، من القناة الالمانية اصيبوا بغاز مسيل الدموع لينسحب الفريق لاحقاً إلى مكان عملهم”.

واهالي الناصرية يصيحيون ايران بره بره

و إن متظاهرا توفي صباح اليوم الجمعة، جراء جروح اصيبب بها في وقت سابق اليوم، عند جسر الجمهورية وسط بغداد.

و إن 33 متظاهرا تعرض الى الاختناق نتيجة استخدام الغاز المسيل للدموع تجاه المتظاهرين في ساحة التحرير والمناطق القريبة منها، لاسيما التي باتجاه المنطقة الخضراء.

وبعد خطاب عادل عبد المهدي … سقوط اول ضحايا مظاهرات 25-10 و المتظاهرون في المنطقة الخضراء الان وقوات الامن ترميهم بغاز المسيل للدموع والرصاص الحي  اذ اعاد عبد المهدي الان في خطابه الان نفس الاشياء التي ذكرها بخطابه السابق

وانسحب المتظاهرون من داخل المنطقة الخضراء، بعد أن كانوا قد عبروا جسر الجمهورية فجر اليوم الجمعة، ووصلوا إلى قرب مبنى مجلس النواب.

يما تحدث متظاهرون عن وجود قوات ملثمة داخل المنطقة الخضراء ترتدي الملابس السوداء، وتتولى مهمة التفريق”.

فيما أظهرت مشاهد مصورة قوة ملثمة وهي ترمي القنابل الصوتية والغازية في الهواء لتفريق المحتجين.

مشغل الفيديو

وبدأت تظاهرات الخامس والعشرين من تشرين مبكرةً حيث وصل العشرات من المحتجين إلى ساحة التحرير وسط بغداد مساء الخميس، حاملين الأعلام العراقية.

وأظهرت مشاهد مصورة تجمهراً للمتظاهرين تحت نصب الحرية، وهم يوجهون النصائح والمناشدات للقوات الأمنية بعدم استهدافهم.

مجموعة أخرى من المتظاهرين بدأت فعالياتها بهتافات ضد رئيس جهاز الأمن الوطني فالح الفياض، مطالبة إياه بالكشف عن هوية “القناصين” الذين استهدفوا زملاءهم في تظاهرات الأول من تشرين الأول وما تبعها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق