امن

قناة العربية تغلق مكتبها في بغداد ومقتل وجرح خمسة عسكريين بينهم ضابطان

أعلنت قناة “العربية” عن توقف العمل في مكتبها في العاصمة بغداد، وذلك بعدما أقدم مسلحون ملثمون على اقتحامه والإعتداء على الموظفين في الداخل، وتحطيم المعدات والهواتف المحمولة.
واشارت “الى أنها قد تلقت تهديدات مسبقاً، ولهذا الغرض تواصلت مع القوى الأمنية لحماية طاقمها في بغداد، لكن كما قالت القناة بأن ضغط المظاهرات أجبر فريق الحماية الذي بقي لفترة قصيرة هناك، “على الإنسحاب والمغادرة”.

وقد نشرت “العربية” شريطاً قصيراً مأخوذاً من كاميرات المراقبة داخل وخارج المكتب، يظهر مجموعة مسلحين، قاموا باقتحام المكتب والعبث في محتوياته.

وقالت خلية الاعلام الامني “خلال تأمين الحماية للمجلس البلدي والمحكمة والمتظاهرين قرب ساحة المظفر من خلال قوة غير مسلحة تابعة لحماية المنشآت وأثناء تواجدها قرب المتظاهرين تعرضت الى إطلاق نار كثيف أدى الى مقتل احد المنتسبين من عناصرها وجرح اربعة اخرين بينهم ضابطين إثنين”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق