امن

لازال العراق محور اختيار امريكا رئيسها القادم ترجمة خولة الموسوي

يريد المرشح الرئاسي الديمقراطي بيت بوتيج  إلغاء ترخيص عام 2001 لاستخدام القوة في العراق وأفغانستان ، واصفا إياه بأنه “فحص فارغ” أدى إلى “حرب لا نهاية لها”.

ووضع رئيس بلدية ساوث بيند بولاية إنديانا أولويات السياسة الخارجية خلال خطاب ألقاه اليوم الثلاثاء في جامعة إنديانا.

بوتيج هو ضابط سابق في المارينز الامريكي الذي شارك في أفغانستان في عام 2014. يقول عندما عاد بعد خدمته كان يعتقد أن التدخل العسكري الأمريكي هناك قد انتهى.

ويضيف”يجب أن ينتهي وقت نوم الكونغرس عند التبديل” ، ويجب على الولايات المتحدة ألا ترسل قوات للخارج دون تعريف واضح لمهمتهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق