امن

لكي لا ننسى !اليوم يستذكر العراقيون بطولات الجيش العراقي في حفر الباطن وطلب المجرم بوش وقف اطلاق النار عام 1991

أعلن المجرم الارعن الرئيس الأمريكي جورج بوش الاب في الساعة التاسعة من مساء ذلك اليوم إن وقفا لإطلاق النار سيسري اعتبارا من الرابعة صباح اليوم التالي

ويستذكر العراقيون اليوم معركة حفر الباطن حيث تصدى الجيش العراقي البطل لقوات التحالف الثلاثيني عام 1991

كان امر لواء السادس عشر المقدم الركن قوات خاصه كاضم محمد الفارس والمقدم الواء مقدم ركن منير وضابط حركات الواء الرائد الركن خزعل الراوي وضابط امن الواء النقيب رشيد لغريري في ضياء الاول من شهر 26/2/1991 خرج امر لواء وبصحبته مقدم اللواء وضابط حركات الواء وضابط امن الواء وانا بشار ستير حمايه امر لواء الى موضع حركات الواء في ساعه ٧ صباحاً في هذا الشهر المشؤم دخلنا الى موضع حركات الواء لكي نسمع عن اخبار المعركه حفر الباطن ونحن في موضع حركات الواء نتحدث عن ذكريات القتال اتى اتصال من قائد القوات الخاصه العميد وعد الله مصطفى وقال استعدو قوات التحالف قادمون لا يبعدون عنكم كثيرا فتصل امر الواء بأمراء الافواج بالإستعداد والتحضر للمعركة تقسم الافواج الثلاثة ع بعد ١٠ ك/م بتصدي للهجوم العدو الامريكي فأتت الرياحُ بما لا تشتهي السفنٌ هبت رياح قويه كأنها عاصفة لا ترى يديك من شده العاصفة وتم الهجوم علينا بدبابات والمدرعات وطائرات بدون رحمة ولا شفقة فاختلت معنويات قياده القوات الخاصة ومن شده العاصفة لا يرى بعضنا البعض فنحن في موضع الحركات نقطع الاتصال في جميع الوحدات لا نستطيع الاتصال علي وحدة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق