امن

ننسى ولا ينسون!وزير خارجية ايران على تويتر :صواريخ صدام وقنابله كانت تهل علينا كالمطر

رفض وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، الانتقادات الأمريكية بسبب السلاح الصاروخي الإيراني، مشيرا إلى أنها تأتي على الرغم من أن واشنطن تبيع السلاح لـ”أمثال صدام

ونقلت وكالة فارس الإيرانية، عن ظريف الذي كرر هجومه على بيع السلاح الأمريكي للتحالف العربي في اليمن، وقال إن “صدام لفترة ثمانية أعوام أطلق صواريخ وقنابل كالمطر، وفرها له الشرق والغرب، قبل أن يتخلوا عنه”.

وفي تغريدة له في صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” اشار ظريف الى الحرب التي فرضها النظام العراقي السابق ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية واعوام الدفاع المقدس (1980-1988) وكتب: انه ولفترة 8 اعوام اطلق صدام (دكتاتور العراق المقبور) كالمطر صواريخ وقنابل وفرها له الشرق والغرب على مدننا.

وانتقد وزير الخارجية الايراني الدعم العسكري الواسع الذي قدمته مختلف الدول لنظام صدام ضد ايران “الا انه لا احد باع لايران وسائل دفاعية ونحن لم يكن امامنا سوى ان نصنع (اسلحتنا) بانفسنا”.

واشار وزير الخارجية الايراني الى اتهامات الاميركيين لايران بزعم ارسال السلاح الى اليمن واضاف، انه وبدلا من التهرب من هذا الموضوع (الدعم العسكري من قبل الغرب لصدام)، ينبغي على اميركا الكف عن بيع السلاح لامثال صدام (حكام السعودية والامارات).

وارفق ظريف بتغريدته صورا عن هجمات العراق على مدينة خرمشهر خلال فترة الحرب المفروضة والقنابل الاميركية التي يطلقها التحالف السعودي على الشعب اليمني واستشهاد الفلسطينيين على يد القوات الصهيونية في غزة اضافة الى كاريكاتير عن الاستعراض الدعائي الذي قامت به المندوبة الاميركية السابقة في منظمة الامم المتحدة نيكي هيلي حول مزاعم تزويد ايران لليمن بالاسلحة.

وتاتي تغريدة وزير الخارجية الايراني بعد محاولات وسائل الاعلام الغربية لاستغلال تصريحاته لقناة “بي بي سي” والادعاء بانه ابدى استعداد بلاده للتفاوض حول برنامجها الصاروخي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق