امن

هل من ضمنها قبر خميني ؟ ترامب: سنقصف مواقع ايرانية وبومبيو: حزب الله العراقي البلطجي يهدد قواتنا بالقتل الان في العراق

 

قال ترامب الان على تويتر … اننا سنستهدف 52 موقعًا إيرانيًا (يمثلون 52 رهينة أمريكية حجزتها إيران قبل عدة سنوات) ، بعضها على مستوى عالٍ جدًا ومهم لإيران والثقافة الإيرانية ، وتلك الأهداف ، وإيران نفسها ، لن تضرب سريعًا وصعب جدا. الولايات المتحدة لا تريد المزيد من التهديدات!

وقال ترامب صباح اليوم الأحد على “تويتر”: “إن إيران تتحدث بجرأة شديدة عن استهداف أصول أمريكية محددة كانتقام لتخليصنا العالم من زعيمهم الإرهابي الذي قتل للتو أمريكيا، وأصاب آخرين بجروح بالغة، ناهيك عن كل الأشخاص الذين قتلهم طوال حياته، بما في ذلك مؤخرا مئات المحتجين الإيرانيين. لقد كان بالفعل يهاجم سفارتنا، ويستعد لضربات إضافية في مواقع أخرى”.

وكشف الرئيس الأمريكي في تغريدة أخرى أن بلاده “حددت 52 موقعا إيرانيا” وأن بعضها “على درجة عالية للغاية من الأهمية لإيران وللثقافة الإيرانية، وإن تلك الأهداف وإيران ذاتها ستضرب بسرعة كبيرة وبقوة كبيرة”.

هل بينها قبر خميني؟ترامب:52 موقعا ايرانيا سنقصفها وبومبيو: حزب الله العراقي البلطجي يهدد قواتنا بالقتل الان في العراق

وقال التحالف الدولي بقيادة أمريكا إن هجومين وقعا قرب قاعدتين عراقيتين اجدهما قاعدة البكر في قضاء بلد تستضيفان قواته ويؤكد عدم وقوع إصابات

وقال وزير خارجية امريكا بومبيو أعلنت إيران الحرب على الولايات المتحدة الأمريكية في عام 1979 ، واستمرت.

الآن ينضم الديموقراطيون والرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال إلى الأمم الإرهابية الذين يهتفون “الموت لأمريكا” وهم يبشرون بقتل الإرهابيين بكلمات مدروسة.

وقال على تويتر لا نخطئ ، الديموقراطيون ، اليسار والرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال هم أعداء في الداخل.

واضاف يطلب البلطجية من كتائب حزب الله الإيرانيين من قوات الأمن العراقية التخلي عن واجب الحماية وغيرها من المواقع التي يعمل فيها الأمريكيون جنبًا إلى جنب مع الشعب العراقي الطيب.
والنظام الإيراني يخبر الحكومة العراقية بما يجب فعله يعرض حياة الوطنيين العراقيين للخطر. الشعب العراقي يريد الخروج من تحت نير الإيراني. في الواقع ، قاموا مؤخراً بحرق قنصلية إيرانية على الأرض.
وهدد قائلا إذا ألحقت الولايات المتحدة أضرارًا جسيمة فإن تغيير النظام في إيران سيصبح نهاية اللعبة المحتملة. وما امامنا الا دعم الشعب الإيراني!

ونقلت وكالة “تسنيم” للأنباء عن قيادي كبير بالحرس الثوري الإيراني قوله، إن إيران ستعاقب الأميركيين أينما كانوا في مرماها، ردا على مقتل الجنرال قاسم سليماني قائد “فيلق القدس”.

وقال القيادي غلام علي أبو حمزة،مسؤول حرس خميني في محافظة كرمان مسقط راس سليماني إن 35 هدفا أميركيا حيويا في المنطقة بالإضافة إلى تل أبيب، “في مرمى القوات الإيرانية، مؤكدا أن الولايات المتحدة وإسرائيل يجب أن تكونا في حالة ذعر دائمة بعد مقتل قاسم سليماني“.

وأضاف: “يعد مضيق هرمز طريقا حيويا للغرب، حيث يعبر عدد كبير من المدمرات والسفن الحربية الأميركية”.

ووفقا للتصريحات التي نقلتها وكالة “تسنيم”، فقد أثار أبو حمزة إمكانية شن هجمات على سفن في الخليج، مشددا على أن إيران تحتفظ بحقها في الانتقام من الولايات المتحدة على اغتيال قاسم سليماني.

من جانبه، قال أحد كبار موظفي الكونغرس لصحيفة “التايم” البريطانية إنه يمكن رؤية هجوم انتقامي من إيران “خلال أسابيع” سواء في الداخل أو في الخارج.

وأضاف “ليس هناك ما يشير إلى أنه سيكون هناك تراجع في المستقبل القريب. والسؤال الوحيد هو مدى سوء الانتقام الذي سيحدث وأين وماذا سيحدث؟”

وتتزامن تصريحات أبو حمزة مع تحذير ميليشيا “حزب الله” في العراق قوات الأمن من الاقتراب من القواعد الأميركية ابتداء من يوم الأحد، في تهديد مبطن باستهداف هذه القواعد.

وذكرت الميليشيا في بيان: “على الأجهزة الأمنية الابتعاد عن القواعد الأميركية مسافة 1000 متر، ابتداء من مساء الأحد”.

وقالت

🟡 مصادر من داخل الحشد الشعبي

🔴تبديل ارقام الهواتف القيادات ومساعديهم

🔴تبديل اماكن اقامة قيادات الحشد

🔴منع استخدام تطبيقات تواصل امريكية والتحول الى الصينية

🔴تضييق دائرة التواصل خوفا من الجواسيس

🟡تخوف كبير من استهداف امريكي جديد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى