امن

وزير الدفاع العراقي يأمر بالتحقيق في فيديو لقائد عمليات الانبار يعطي معلومات للامريكان عن الحشد الشعبي

امر وزير الدفاع نجاح الشمري، الجمعة، بتشكيل لجنة تحقيقية بعد ظهور مقطع صوتي نسب لقائد عمليات الانبار.
وقالت وزارة الدفاع في بيانها إن “وزير الدفاع امر اليوم بتشكيل لجنة تحقيقية لمعرفة الحقائق بعد ظهور تسجيل صوتي في إحدى القنوات الفضائية، ينسب حسب ادعاء التقرير الإعلامي لقائد عمليات الانبار اللواء الركن محمود الفلاحي”.

وكشف تسجيل صوتي لمحادثة هاتفية بين قائد عمليات الانبار اللواء الركن محمود خلف الفلاحي، وعميل للاستخبارات الأمريكية “CIA” عراقي الجنسية.

ويظهر في التسجيل مطالبة عنصر الـ “CIA ” من  قائد عمليات الانبار، تزويده بإحداثيات مواقع الجيش العراقي و القوى الأمنية  والحشد الشعبي   مشدداً وبالأسم على مواقع كتائب حزب الله في القائم بشكل خاص وفي قاطع عملياته بصورة عامة.

عنصر الـ “CIA” لم يكتف بتزويده بالاحداثيات من قبل الفلاحي، بل طالب قائد عمليات الانبار بإجراء لقاءات مع قيادات الجيش الامريكي والمخابرات الامريكية على ان يختار مكان اللقاء بين  اربيل والحبانية.

كما تضمن التسجيل محادثات على الواتس اب بين الطرفين، تضمنت تقديم  الفلاحي لإحداثيات ودراسة مفصلة عن  قواتنا المسلحة من الجيش  وقوى الامن والحشد الشعبي  في الانبار.

ويظهر في المحادثات، تعهد قائد عمليات الانبار بضمان ولاء بعض قادة الفرق ومن ظمنهم ضابط يدعى “مؤيد” للأمريكان والاسرائيليين، مطمئنآ عنصر الـ “CIA” بأن يقدموا على القصف ولا يتخوفوا من الجيش لأنه سيكون المسؤول عليهم. 

وكشف الفلاحي عن أماكن انتشار قوات الامام علي في ما بين الفلوجة ومنطقة ابو غريب في اطراف بغداد، في خطوة منه لخلق فجوة أمنية باتجاه العاصمة، وهذا ما تعهد به للعدو في اجتماعه معهم في الحبانية.  

ولم يتبين سبب طلب الامريكان الاحداثيات ولديهم طائرات تكشف الجرذان في الصحراء حسب اعلانهم

ولم يتم التأكد حتى نشر الخبر من حقيقة التسجيل المسرب

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق