اخبار العرب والعالم

6 من المدنيين بينهم أطفال في قصف للنظام السوري على الغوطة

قُتل ستة مدنيين على الأقل، بينهم طفلان، في غارات جوية شنها النظام السوري على منطقة الغوطة الشرقية، المعقل الأخير للفصائل المعارضة قرب دمشق، بعد هدوء نسبي أعقب قصفا دمويا، حسب ما أورد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وكان الطيران السوري كثّف هجماته على منطقة الغوطة المحاصرة في الخامس من شباط/فبراير، ما أدى خلال خمسة أيام إلى مقتل أكثر من 240 شخصا، بينهم 60 طفلا، وجرح نحو 775 شخصا، بحسب المرصد.

وشهد يوم السبت هدوءا نسبيا، حيث كان التركيز على جبهة أخرى، بسبب الغارات الجوية التي نفذتها إسرائيل ضد أهداف عسكرية للنظام وحليفه الإيراني.

وذكر مدير المرصد رامي عبد الرحمن “بعد توقف لنحو 24 ساعة استؤنفت الضربات الجوية على الغوطة الشرقية، ما أسفر عن مقتل ستة مدنيين بينهم طفلان”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق