شارك وزير الدفاع عرفان محمود الحيالي، في أعمال مؤتمر وزراء دفاع التحالف الدولي، الذي انطلقت أعماله اليوم الثلاثاء، في العاصمة الايطالية روما.

وتضمن المؤتمر ملف عناصر داعش المعتقلين على رأس الأولويات التي سيجري النقاش فيها، إضافة إلى مصير الأجانب الذين انضموا إلى هذه العصابات الإرهابية.

وبلغ عدد الوزراء المشاركين في المؤتمر 14 وزيراً للدول المشاركة في التحالف الدولي ضد داعش، ومثل العراق في هذا المحفل بعد أن تحررت أراضيه بالكامل، السيد وزير الدفاع الذي قدم أيضاً رؤية العراق لمرحلة ما بعد داعش، والمراحل التي بلغتها القوات المسلحة على صعيد الكفاءة والتطوير، بالتعاون مع التحالف الدولي الذي ساند العراق منذ بدء معركة استعادة المدن وتحريرها من الإرهابيين.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here