ينتظر ان يوجه مدعي مانهاتن الفدرالي سريعا لعقائد الله (27 عاما) خمس تهم بالنظر الى الشكوى التي تقدم بها الثلاثاء الى القاضية كاترين باركر.

واتهم المدعي عقائد الله، الذي فجر عبوة في ساعة ذروة صباح الاثنين في نفق قرب تايمو سكوير، بدعم تنظيم داعش واستخدام اسلحة دمار شامل وزرع قنبلة في مكان عام.

ويعود اعتناق عقائد الله الذي وصل الى الولايات المتحدة في 2011، للفكر المتطرف الى “2014 على الاقل” عندما بدأ يشاهد دعايات متطرفين على الانترنت، بحسب شكوى المدعي.

وبدأ “قبل اسبوعين او ثلاثة” جمع المعدات اللازمة لصنع قنبلة بدائية (اطواق كهربائية وبطارية 9 فولت ومسامير) تولى تجميعها في شقته، بحسب المحققين.

وقبيل تفجير قنبلته الاثنين، نشر رسالة عبر فيسبوك قال فيها بحسب الشكوى “ترامب لقد فشلت في حماية بلدك”، اضافة الى بيان آخر موجه الى انصار التنظيم المتطرف “للاعلام بانه نفذ هذا الهجوم باسم تنظيم الدولة الاسلامية”.

-مثير للقلق-

ويبدو ان المعلومات التي نشرها المدعي تؤكد ان عقائد الله تطرف اثناء اقامته في الولايات المتحدة.

واكد مسؤول كبير في جهاز مكافحة الارهاب في بنغلادش ان اسمه غير مدرج “في لائحتنا الطويلة للاشخاص المتطرفين او الاعضاء في مجموعات ارهابية” مشيرا الى ان السلطات مستمرة في جمع المعلومات عنه.

واستجوبت السلطات الثلاثاء اسرته في دكا واولهم زوجته (25 عاما) ووالدته مع انهما لم يعتبرا من المشتبه بهما.

وبحسب صديق للاسرة فان عقائد الله الذي تزوج في كانون الثاني/يناير 2016 وترك زوجته في بنغلادش، كان يزور بانتظام بنغلادش التي شهدت سلسلة اعتداءات ارهابية في السنوات الاخيرة.
وتعود آخر زيارة الى ايلول/سبتمبر اثر ولادة اول طفل له حيث امضى شهرا مع الاسرة، بحسب المصدر ذاته الذي اكد انه كان يؤدي صلواته الخمس في المسجد.
وكان عقائد الله وصل الى نيويورك بتاشيرة لم شمل حيث ان عمه الذي يحمل الجنسية الاميركية يقيم في بروكلين، بحسب صحيفة نيويورك تايمز.
وبدأ مثل الكثير من المهاجرين الجدد يعمل كسائق سيارة اجرة قبل ان يعمل كهربائيا، بحسب الصحيفة.
واقام في الاونة الاخيرة في بروكلين حيث توجد جالية بنغلادشية كبيرة، بحسب جيران.

ويمكن ان يثير تطرفه الذي لم يلحظ في بروكلين قلق شرطة نيويورك التي عززت امكانياتها بشكل كبير منذ اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر 2001 والتي تفاخر دائما بانها الافضل في هذا المجال.

واكد رئيس البلدية بيل دو بلاسيو مساء الاثنين ان الشرطة تقوم بعمل استخباراتي “متين جدا” وتحظى بتعاون معزز من مختلف مجموعات المهاجرين.وقال أبو الخير نديم المسؤول في هيئة حكومية محلية في منطقة تشيتاجونج بجنوب بنغلادش، حيث كانت تعيش عائلة عقائد الله “تبحث الشرطة عن عائلته لكنها لم تجد أي أثر لها حتى الآن”.

وقال قائد شرطة بنغلادش في وقت متأخر أمس الاثنين، إن عقائد الله (27 عاما) ليس له أي سجل جنائي في مسقط رأسه التي لم يزرها منذ سبتمبر/ أيلول.

وقال شاميم أحسن القنصل العام لبنغلادش في نيويورك، إن عقائد الله كان يعيش مع والدته وشقيقته واثنين من أشقائه في بروكلين، وكان يحمل البطاقة الخضراء التي تتيح له الإقامة والعمل في الولايات المتحدة.

وقال مسؤول بهيئة إنفاذ القانون مطلع على التحقيق، إن المحققين عثروا على أدلة تفيد بأن عقائد الله كان يشاهد دعاية تنظيم “داعش” على الإنترنت.

ونددت بنغلادش بقوة بالهجوم في بيان، قائلة: “الإرهابي إرهابي بغض النظر عن عرقيته أو عرقيتها أو ديانته أو ديانتها ويجب أن يحال إلى العدالة”.

واكد مهاجم نيويورك البنغالي (عقائد الله) مفجر مترو أنفاق #منهاتن للشرطة الامريكية أنه تصرف باسم “داعش
وأطلع المحققين أن أعمال إسرائيل الأخيرة بغزة هي الدافع وراء الهجوم الإرهابي

وتبنى داعش الهجوم الانتحاري في نيويورك قبل قليل وان الانتحاري قاتل بالعراق

وعلمت صحيفة العراق ان منفذ التفجير في نيويورك اسمه عقائد الله وعمره 27 عاما من بنغلاديش ومقيم بامريكا منذ 7 سنوات

واعلن عمدة نيويورك ان التفجير هو عملية ارهابية

وأسفر انفجار قنبلة في الشارع الرئيسي بـ#مانهاتن#في نيويورك الأمريكية عن إصابة العديد من الأشخاص.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here